المحتوى الرئيسى

آخر الأخبار:وزير الخارجية الإيطالي يدعو باريس إلى حل خلافها مع روما بشأن الهجرة

04/18 15:21

تتبنى فرنسا مقاربة مناوئة للهجرة قال وزير الخارجية الإيطالي، فرانكو فراتيني، في مقابلة، الاثنين، إن روما وباريس يجب أن تعملا معا من أجل حل الخلاف بينهما حول المهاجرين التونسيين الذين يحاولون الدخول إلى فرنسا، ما قد يهدد علاقاتها المشتركة. وأضاف قائلا "مشكلة الهجرة أصبحت بعض الشيء مثل المسألة النووية. الكل يريد أن يقول شيئا بشأنها ولا أحد يريدها أن تكون في حديقته الخلفية"، وفق صحيفة لاريبوبيليكا الإيطالية. وتابع وزير الخارجية الإيطالية أن اجتماعا مقررا بين الرئيس الفرنسي، نيكولا ساركوزي، ورئيس الوزراء الإيطالي، سيلفيو برلسكوني، يوم 26 أبريل/نيسان ينبغي أن "يعيد التأكيد على رغبة إيطاليا وفرنسا في العمل معا بصفتهما دولتين مؤسستين للاتحاد الأوروبي". وقالت لاريبوبيليكا في افتتاحيتها إن قرارا للسلطات الفرنسية، أمس الأحد، بمنع القطارات القادمة من مدينة فينتيميجليا الإيطالية من دخول الأراضي الفرنسية بهدف الحيلولة دون دخول أنصار الهجرة إليها بهدف الاحتجاج يمثل "صفعة على الوجه" بالنسبة إلى إيطاليا. وأضافت "قبل سنة من الانتخابات الرئاسية في فرنسا، يواجه ساركوزي شعبية متدنية.... إنه يحاول ضمان أصوات اليمين المتطرف من خلال التأكيد على موقف ضد الهجرة". وقالت صحيفة كورييري ديلا سيرا الإيطالية إن العلاقات بين البلدين تمر بمرحلة "مواجهة". وكانت إيطاليا قالت في وقت سابق من الشهر الحالي إنها ستمنح آلاف المهاجرين غير الشرعيين من تونس تراخيص إقامة لمدة ستة أشهر. وتقول الحكومة الإيطالية إن التراخيص تسمح للمهاجرين الذين يتحدثون الفرنسية السفر إلى فرنسا حيث أن العديد منهم لهم أصدقاء ومعارف هناك. لكن الحكومة الفرنسية تقول إنها ستعيد المهاجرين من حيث أتوا (إيطاليا).

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل