المحتوى الرئيسى

من القلب

04/17 11:58

اكتشفوا في لندن ان الرسالة التي حصل بها سيف الإسلام نجل العقيد معمر القذافي علي الدكتوراه من كلية الاقتصاد الشهيرة في العاصمة البريطانية كتبها السفير البريطاني في واشنطن!وهذا السفير كان مستشارا سياسيا لتوني بلير رئيس الوزراء البريطاني 4 سنوات وكان مع بلير عندما عقد اجتماعه السري الشهير مع القذافي في خيمته في ليبيا للمناقشة في الحصول علي امتيازات للشركات البريطانية للتنقيب عن البترول في ليبيا وقيمة هذا العقد زادت علي 500 مليون جنيه استرليني.وسيف الإسلام بعد أن حصل علي درجة الدكتوراه تبرع لكلية الاقتصاد بمليون ونصف المليون من الجنيهات الاسترلينية.وأدي هذا التبرع إلي استقالة مدير الكلية فقد أحس انه اخطأ بقبول التبرع وأنه كان ثمنا لدرجة الدكتوراه التي حصل عليها سيف الإسلام.وإذا كان بعض أبناء حكام دول الخليج يشترون الدرجات والشهادات العلمية من الغرب فإن القذافي لايختلف عنهم وابنه اشتري درجة الدكتوراه بعقود بريطانية للتي تنقب عن البترول في ليبيا وتبرع للكلية التي منحت الابن الدكتوراه.وهذا يدفعنا إلي عدم الاهتمام بحصول أبنائنا علي الشهادات والدرجات العلمية من جامعات الغرب لأن هذه الدرجات تشتري بالمال.ولذا فإن هذا حال الدرجات العلمية فإنه يمكن أن ينطبق علي أشياء كثيرة يبيعها الغرب كالدواء والغذاء ومستحضرات التجميل التي نعتقد انها فوق مستوي الشبهات فإذا بها الشبهات نفسها.ويجب أن تكون نظرتنا إلي إنتاجنا العلمي جديرة بالاحترام والتقدم فنحن لا نبيع شهادتنا ودرجاتنا العلمية لمن يدفع.المهم...قد بدأ الكشف عن حقيقة الموقف العلمي الكاذب لسيف الإسلام.الغرب كان يظن ان سيف الإسلام متحررا فلما جاءت الثورة الليبية وبدأ سيف الإسلام يحاربها بالقوات القذافية أيقن الغرب ان الابن لا يختلف عن أبيه في شيء!

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل