المحتوى الرئيسى

ديكتاتورية الإنترنت علي الطريقة الأمريكيةواشنطن عطلت آلاف المواقع الإلكترونية عشوائيا متجاوزة الهيئات المعترف بها دوليا

04/17 23:46

واشنطن ـ وكالات الأنباء‏:‏ بعد أن تحولت الإنترنت عبر مواقع التواصل الاجتماعي إلي أدوات قوية للتغيير‏,‏ وبعد أن قدمت ثورتا مصر وتونس أوضح مثالين علي ذلك‏,‏ بدأت السلطات الأمريكية مساعيها للسيطرة علي هذا الفضاء الإلكتروني‏, حيث تعمدت السلطات الأمنية الأمريكية تعطيل وبشكل أحادي الجانب الآلاف من مواقع الإنترنت, متجاوزة بذلك الهيئات المعترف بها دوليا. وأكد ستيفان فان جيلدر رئيس منظمة دعم الأسماء العامة منظمة معنية بمنح اسم النطاق دومين نيم الذي يحتاجه أي موقع أو مدونة علي الإنترنت أن وكالات مكافحة الجريمة سواء كان تابعة لمكتب التحقيقات الفيدراليإف.ب.آي أو الإنتربول في مطاردة مواقع الإنترنت, حيث دأبت هذه الهيئات علي مطالبة هيئة الإنترنت للأسماء والأرقام المخصصة- وهي الهيئة التي تخصص عناوين إلكترونية لمستخدمي الإنترنت- ومنظمة دعم الأسماء العامة بإيقاف مواقع للإنترنت أو إلغاء العددي من أسماء النطاق. وأوضح جيلدر في حوار مع صحيفة واشنطن تايمز الأمريكية أنه أمام رفض الهيئات المختصة للمطالب الأمريكية شرعت السلطات الأمنية في تعطيل ما تريد من مواقع بشكل عشوائي وأحادي الجانب, وضرب مثال علي ذلك بأنه خلال عام2010 فقط ألغت السلطات أكثر من مائة اسم نطاق ينتهي بـدوت كوم التي غالبا ما تعتمد عليها آلاف مواقع الإنترنت والمدونات الإلكترونية والصفحات الشخصية. وأشار المسئول ـ وهو فرنسي الجنسية ـ إلي أن السلطات الأمريكية كانت دائما ما تبرر مطلبها بتعطيل المواقع أو إلغاء اسم النطاق بمحاولتها السيطرة علي عمليات التزوير التي يمكن أن تتم عبر الإنترنت للكثير من برامج الكمبيوتر أو الأفلام أو المنتجات الموسيقية, ولكنه عاد وهاجم الأسلوب التعسفي علي حد قوله الذي نفذت به السلطات الأمريكية أهدافها, فقال: لم يتم تحذير مديري المواقع, بل كان شعار الحكومة الأمريكية يظهر فجأة علي مواقعهم. وأضاف جيلدر أن بعض المواقع كانت تبيع أقراص دي في دي مزيفة, لكن الكثير من المواقع الأخري شرعية.. فعلي سبيل المثال عندما ألغي اسم النطاق مو دوت كوم لأنه يضم محتويات إباحية, تعطل بسبب ذلك نحو84 ألف موقع آخر يعتمد عليه ولا علاقة له بالمزورين.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل