المحتوى الرئيسى

أضرار زيادة الدهون على الكبد

04/17 19:56

يسأل قارئ : أعانى من دهون زيادة على الكبد بالإضافه إلى زيادة فى الوزن، حيث إن طولى 163 مترا ووزنى 79 كيلو جرام، وأعانى من كبر مساحة البطن علما بأن سنى 34 سنة، فما هو العلاج لحالتى؟ ويجيب على هذا التساؤل دكتور محمد عبيد استشارى الجهاز الهضمى والكبد وعلاج السمنة بكلية طب قصر العينى – جامعة القاهرة قائلا: "هناك حسابات نستطيع من خلالها أن نقوم بمعرفة مؤشر وزن هذا الشخص فإما أن يكون وزنه طبيعيا، أو يكون لديه بعض الزيادات أو قد أصيب بالسمنة، وهذه الحسابات تسمى مؤشر كتلة الجسم وفيها نقوم بحساب الوزن بالكيلو على مربع الطول بالمتر فإذا كان الناتج محصور بين 18 إلى 25 يكون وزنه فى هذه الحالة طبيعى. أما إذا كان الناتج بين 25 إلى 30 فيكون لديه زيادة فى الوزن، وإذا كان الناتج أعلى من 30 هذا يعنى أنه وصل إلى مرحلة السمنة، ومن المفترض أن يكون محيط الخصر للرجل 102 سنتيمتر ومحيط خصر الأنثى 88 سنتيمترا، وذلك حسب الإحصائيات والأبحاث العالمية، وعلى حسب هذه الأبحاث وجدوا أن الرجل السمين يكون على شكل تفاحة أما الأنثى تكون على شكل كمثرى، ومن المتعارف عليه أن شكل التفاحة أى الرجل هو أكثر عرضة للأمراض الضغط والسكر وأمراض القلب. وينصح دكتور محمد السائل قائلا : "على المريض عمل تحليل شامل للدهون ويكون صائم لفترة 12 ساعة قبل إجراء التحاليل ومن خلال هذه التحاليل يمكننا أن نعرف نسبة الكرستيرول والدهون السفلية فى عنده، فإذا كانت النسبة عالية فهذا يكون نتيجة لاستعداد وراثى ويكون محتاج علاج له ولو كانت النسبة بسيطة يحتاج فقط لنظام دايت. ولكن هذا النظام عليه أن يتبعه فى أسلوب حياته دائما ، لأن هذا النوع من السمنة هى سمنة مزمنة ، أما بالنسبة للدهون التى يقول أنها على الكبد فهو يحتاج إلى تحليل إنزيمات للكبد وتحليل للدهون على الكبد وعمل سونار وتحليل لوظائف الكبد ، وإذا كانت وظائف الكبد نتيجتها مرتفعة فهو فى هذه الحالة يحتاج إلى علاج بالإضافة إلى عمل نظام غذائى ورياضى ، وعليه أن يسرع فى عمل هذه الإجراءات حتى يستطيع إدراك أى موقف أيا كان وضعه قبل أن يصاب بتليف فى الكبد نتيجة لتراكم الدهون عليه. ويوضح دكتور عبيد : " وبشكل عام نظام الرجيم ليس بشىء صعب ولكنه إجراء يتبعه الإنسان طيلة حياته حتى يتفادى الأمراض التى تحدث نتيجة هذه السمنة ، لذلك على المريض أن يبتعد عن الدهون والسكريات الزائدة بالإضافة إلى الأطعمة ذات السعرات الحرارية الزائدة والتى تتواجد بشكل مكثف فى الأطعمة الجاهزة ، وعليه أن يتناول وجبة الإفطار بصورة جيدة ويعتمد فى الغذاء على الأطعمة المشوية أكثر من المقلية والعشاء يعتمد فيه على الفاكهة والزبادى والسلطة ، وعليه أن يعرف أن الأشخاص التى تتناول 4 أو 5 وجبات فى اليوم يساعدهم هذا على الحرق الأسرع ممن يتناول وجبة أو اثنين فى اليوم ".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل