المحتوى الرئيسى

سيدة تستغيث بوزير الداخلية من تحويل ممر العمارة إلى "غرزة"

04/17 17:52

تقدمت ليلى محمد خضير – بالمعاش – بشكوى إلى اللواء منصور العيسوى وزير الداخلية، تستنجد به من إقامة "غرزة" غير مرخصة وفاسدة، بجانب العقار الذى تسكن فيه بمنطقة الظاهر، منطقة باب الشعرية، وحذرت من تهديدها لأمن الشارع، كما اتهمت قسم باب الشعرية بالتقاعس عن أداء وظيفته، مطالبة الوزير بعقاب أفراد القسم من واقع المادة 123 فى قانون العقوبات. أوضحت ليلى لـ"اليوم السابع"، أنها توجهت إلى حى باب الشعرية يوم 8 مارس الماضى، للإبلاغ عن الغرزة، التى يمتنع أصحابها عن الاستماع لمطالب السكان بإغلاقها، لتسببها فى جمع البلطجية وإثارة الفوضى. وتابعت: "أصدر نصر عثمان رئيس الحى يوم 10 مارس أمرا بإزالة الغرزة بالقوة الجبرية، وهو ما عرضنى لتهديد من أصحابها والمترددين عليها، فذهبت إلى قسم باب الشعرية لأتابع سبب تأخر التنفيذ، وتأكدت من وصول خطاب الحى برقم 482/5، وكاد المأمور يمتنع عن مقابلتى بحجة أنه مشغول". عبرت ليلى عن ضيقها من معاملة المجند الذى أخبرها عدم استطاعتها الدخول للمأمور لعدم إزعاجه، وأبدت انزعاجها من الطريقة التى تحدث بها المأمور معها، وطالبت فى مذكرتها وزير الداخلية بفتح تحقيق عاجل لمحاسبته على تقاعسه فى تأدية دوره، واتهمته بأنه متواطئ مع أصحاب الغرزة. وأضافت: "أكتشفت أن القسم لم يرد على خطاب الحى، لتحديد موعد لإخبار شرطة المرافق، لتنفيذ قرار الإزالة، وأعاد الخطاب إلى الحى يوم 13 مارس برقم 210، مما يخالف قانون الإدارة المحلية لعام 2008 ". وتابعت: "مش هسيب حقى غير لما ينفذوا القرار ويعاقبوا المأمور، وأصحاب الغرزة الذين يهددون حياتى ويقومون بترويعى، فى الوقت الذى أعيش فيه بمفردى بعد وفاة زوجى، وعلى وزير الداخلية وعصام شرف رئيس الوزراء أن يحمونى.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل