المحتوى الرئيسى

شباب مصر يتخطون ليسوتو بهدفين بأمم إفريقيا

04/17 17:23

فاز المنتخب المصري للشباب بقيادة المدير الفني ضياء السيد علي ليسوتو بهدفين نظيفين في الجولة الأولي للمجموعة الأولي لكأس الأمم الإفريقية يوم الأحد. وبات شباب مصر على مقربة من المشاركة في نهائيات كأس العالم للمرحلة السنية ذاتها والتي ستقام نهاية العام الجاري في كولومبيا، حيث يحتاج إلى الفوز في المباراتين المقبلتين في مجموعته أمام مالي وجنوب إفريقيا ليضمن التأهل إلى الدور قبل النهائي والمونديال المونديال بشرط أن تنتهي أي مباراة أخري في المجموعة بالتعادل. ويتأهل إلى الدور قبل النهائي والمونديال صاحبا المركزين الأول والثاني، وفقا للوائح البطولة. وكان المنتخب المالي قد افتتح البطولة بالفوز على جنوب إفريقيا في المباراة الافتتاحية بأربعة هدف لهدفين، ليتصدر المجموعة بفارق الأهداف عن نظيره المصري. ومن المقرر أن تلتقي مصر مع مالي عصر الثلاثاء المقبل في لقاء من شأنه أن يضع النقاط على الحروف ويكشف بشكل كبير عن ملامح البطولة. سجل للمنتخب المصري كل من أحمد حجازي ومحمد صلاح في الدقيقتين 47 و64 بالترتيب. بدأت المباراة بشكل حذر بين الجانبين ولكن المنتخب المصري ظهر بشكل أكثر خطورة حيث هدد محمد حمدي مرمى ليسوتو في الدقيقة السادسة عندما أطلق تسديدة ضعيفة ذهبت بسهولة في أيدي ماكوان كانانيل حارس الخصم. وفي الدقيقة 12 تألق كانانيل عندما تصدى لتسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء أطلقها النجم الصاعد محمد إبراهيم. وتأثر أداء الفريقين بهطول الأمطار التي منعت تمرير الكرة بشكل سلس بين أقدام اللاعبين. ولم يتم اختبار أحمد الشناوي حارس شباب مصر بشكل جدي طيلة الشوط الأول سوى مرتين فقط، كانت الأولى عندما انتهز كليمنتي سونوب لاعب ليسوتو خروج الحارس المصري من مرماه في الدقيقة 37 وسدد الكرة من منتصف الملعب ولكنها ذهبت إلى خارج المرمى. وقبل نهاية الشوط الأول بدقائق، سدد ق ديفيد مافيلاني كرة قوية تجاه مرمى الشناوي الذي نجح في التصدي لها وتحويلها إلى ركلة ركنية لم تمثل أي خطورة، قبل أن يطلق حكم اللقاء صافرته معلناً انتهاء الشوط الأول. بدأ المنتخب المصري بتغيير خطة اختراقه لصفوف الخصم عن طريق التركيز على الجانب الأيسر عن طريق لاعبيه محمد النيني وأيمن أشرف، ما كان له أثر كبير في النتيجة النهائية. ونجح المدافع أحمد حجازي بعد مرور دقيقتين فقط من بداية الشوط الثاني في استغلال كرة عرضية ليضعها برأسه في مرمى كانانيل حارس ليسوتو معلنا عن تسجيل شباب مصر للهدف الأول. وفي الدقيقة 56، انفرد محمد حمدي بمرمى الخصم وكاد يسجل الهدف الثاني ولكنه فشل في استغلال الفرصة وسدد الكرة في جسد الحارس، وبعد ذلك بدقيقتين انفرد محمد صلاح بمرمى كانانيل وأطلق تسديدة قوية نمكن الحارس من إمساكها على مرتين. وتوالت فرص مصر عن طريق رامي ربيعة الذي سدد كرة صاروخية في الدقيقة 63 مرت بجوار المرمى. وفي الدقيقة 69 حصل محمد صلاح على ركلة جزاء بعد عرقلته ليتصدى اللاعب نفسه لتسديدها ويسجل الهدف الثاني. وحاول ليسوتو تعديل النتيجة دون جدوى حيث جاءت جميع تسديداتهم من بعيد ولم تمثل أي خطورة على مرمى الشناوي الذي لم يُختبر بشكل جدي طيلة اللقاء. وقبل نهاية اللقاء بدقائق أضاع محمد إبراهيم فرصة فوز شباب مصر بثلاثية عندما انفرد تماماً بمرمى الخصم ولكنه وضع الكرة في العارضة، لينتهي اللقاء بفوز شباب مصر بهدفين دون رد. وكان المنتخبان المالي والجنوب إفريقي قد افتتحا مباريات البطولة، وانتهى اللقاء بفوز مالي بأربعة أهداف مقابل هدفين. تقدمت مالي في الدقيقة العاشرة عن طريق دومبيا شيخ قبل أن تنجح جنوب أفريقيا في التعادل (دق 22) عن طريق جوازانا لوكي، ثم عاودت مالي التقدم مرة أخرى في الدقيقة 23 عبر كوليبالي. وفي الدقيقة 38 عززت مالي تقدمها عن طريق كوليبالي أيضا ثم أحرز إبراهيم ديالو الهدف الرابع لمالي في الدقيقة 68، قبل أن يحرز نجوزاما هدف شرفي لجنوب أفريقيا في الدقيقة 79، لتنتهي المباراة بانتصار كبير للضيوف على أصحاب الأرض.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل