المحتوى الرئيسى

"السلام الديمقراطى" يطالب المجلس العسكرى بفرض الرقابة على مقرات "الوطنى"

04/17 16:51

بعد 24 ساعة فقط من حكم القضاء بحل الحزب الوطنى الحاكم سابقا والتحفظ على مقراته وأرصدته المالية، كشف أحمد الفضالى رئيس حزب السلام الديمقراطى أن مقرات الوطنى بمحافظات الدقهلية، وقنا، ومطروح، تتعرض للسلب والنهب على أيدى أعضاؤه، قبل أن تتحفظ الدولة عليها. وأكد الفضالى خلال مؤتمر صحفى نظمه، بمقر"جمعية الشبان المسلمين"، اليوم أن الحكم بحل الحزب الوطنى جاء تاريخيا، ليؤكد على إرادة الثوار، مضيفا أنه يسعى حاليا من خلال المستشار القانونى لحزب السلام الديمقراطى بمخاطبة المجلس العسكرى لفرض الرقابة العسكرية على مقرات الحزب الوطنى وحمايتها. ولفت الفضالى إلى أنه تم تحرير محاضر ضد الاعتداءات على مقرات الحزب الوطني، باعتبار أن هذه الأموال تعد مال عام، ودعا شباب ثورة 25 يناير إلى المحافظة على كافة مكتسبات الثورة وحماية مصر. يذكر أن أحمد الفضالى كان صاحب دعوى حل الحزب الوطني، وأصدرت محكمة القضاء الإدارى أمس حكمها بحل الحزب الوطني.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل