المحتوى الرئيسى

وزير خارجية بريطانيا يستبعد إرسال قوات برية إلى ليبيا

04/17 15:37

- لندن- رويترز Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  استبعد رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون اليوم الأحد، إرسال قوات برية إلى ليبيا قائلا إن من المهم التمسك بتفويض الأمم المتحدة وعدم اتخاذ إجراء من شأنه إثارة استياء العالم العربي.وصرح لمحطة سكاي نيوز في مقابلة عندما سئل عن تكثيف المساعدة العسكرية "ما قلناه هو أنه ليس هناك محل للغزو أو الاحتلال.. ليس هذا ما نقصده في هذا الصدد".وقال متحدثا من أوكسفوردشير بجنوب إنجلترا إن مهمة الائتلاف الغربي واضحة وهي فرض منطقة حظر الطيران والمضي في الطلعات الجوية لتدمير دبابات الزعيم الليبي معمر القذافي ومدفعيته التي تستخدم في قتل المدنيين.ومضى يقول "نحن واضحون للغاية في ضرورة التمسك ببنود قرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة. لا بد أن نحافظ على مساندة العالم العربي وأعتقد أن هذا مهم للغاية لضمان إنجاز المهمة على الوجه الأكمل".ويسمح القرار رقم 1973 الذي صدر لفرض منطقة حظر طيران للقوات باتخاذ "كل الإجراءات اللازمة" لحماية المدنيين مع استبعاد وجود "قوة احتلال أجنبية بأي شكل من الأشكال على الأرض الليبية".وقال كاميرون إنه بخلاف إرسال قوات برية فإن الائتلاف سيساعد بكل طريقة أخرى ممكنة لمنع القذافي من "جعل سكان مصراتة يعيشون في جحيم" وأيضا في غيرها من البلدات على الساحل الليبي.وفي تكرار لتصريحات أدلى بها في مقال صحفي مشترك يوم الجمعة الماضي مع الرئيس الأمريكي باراك أوباما والرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي، قال كاميرون إن على القذافي الرحيل.وأردف قائلا "ما من شك أنني أرى أن العقيد القذافي ما زال مصرا على قتل الناس في مصراتة والسيطرة على تلك المدينة الكبيرة، وأيضا المضي نحو بنغازي التي إذا وصل إليها فأنا متأكد من أنه سيكون هناك حمام دم".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل