المحتوى الرئيسى

يا للعار.. التعادل مع برشلونة يمسي مكسباً

04/17 14:07

  دبي - خاص (يوروسبورت عربية) من المؤسف حقاً لفريق ريال مدريد وعشاقه في إسبانيا وخارجها أن يصبح التعادل بع الغريم برشلونة وفي سانتياغو بيرنابيو مكسباً تتهلل له وجه الجماهير قبل اللاعبين في القلعة البيضاء. فمن يعلم النادي الملكي وصولاته وجولاته وتاريخه الحافل بالإنجازات والبطولات التي يتفوق بها على كل أندية أوروبا والتي جعلت منه نادي القرن بامتياز وفق الاتحاد الأوروبي، يدرك أن ما آل إليه حال ملوك مدريد لا يسر عدواً ولا صديق. فمن شهد مباراة الكلاسيكو التي أجريت السبت بين الغريمين التقليديين والعدوين اللدودين ريال مدريد وبرشلونة يأسى للطريقة التي لعب بها النادي الملكي على أرضه وبين جماهيره، يدرك الحال، فالميرينغي الذي اعتاد مهاجمة الخصوم في معاقلهم ودكها بعدد وافر من الأهداف في كل البطولات الأوروبية، بات يعتمد على الدفاع للحفاظ على نظافة شباكه. وبعيداً عن التحليل التكتيكي، وأن مورينيو أبدع في الطريقة التي خاض بها المباراة باعتبار أن الواقع يفرض عليه خوضها أمام الفريق الأفضل في أوروبا في هذه الأوقات بطريقة دفاعية، فإن الغصة تبقى حاضرة بعدما غابت عن مباراة الكلاسيكو المتعة التي انتظرها العالم. فكم اشتاقت جماهير الكلاسيكو بشقيها برشلونية ومدريدية، مشاهدة الأهداف تنهمر في مرمى الفريقين، والاستمتاع بالمهارات الفردية والجماعية لنجوم الفريقين معاً، وكم اشتاقت لمباراة يصعب تكهن الفائز بها لقرب مستواهما معاً ... نأمل أن يكون هذا هو الحال في نهائي الكأس بعد أيام.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل