المحتوى الرئيسى
worldcup2018

التفاصيل الكاملة لكشف لصوص أموال جمارك بورسعيد

04/17 11:57

كشف اللواء محسن مراد مساعد وزير الداخلية لقطاع الأمن العام خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده الليلة الماضية تفاصيل إجراءات ضبط التشكيل العصابي الذي قام بسرقة أموال جمارك بورسعيد البالغة 2 مليون و187 ألف جنيه تحت تهديد السلاح.. كما تم ضبط جميع الأدوات التي استخدمها المجرمون لتنفيذ جريمتهم.قال اللواء محسن مراد إن الكشف عن أفراد هذا التشكيل يعد ضربة جديدة من الضربات الموجعة لمن تسول لهم أنفسهم الخروج عن الشرعية والقانون واستغلال الظروف التي تمر بها البلاد.قال رئيس قطاع الأمن العام إن الجناة وعددهم ستة أفراد قاموا يوم 10 أبريل الماضي في الثامنة والنصف صباحا وعلي طريقة أفلام السينما الأمريكية بمطاردة السيارة الميكروباص التي كانت تقل اثنين من موظفي الجمارك وأمين شرطة وسائقا ومعهم مبلغ 2 مليون و187 ألف جنيه حيث استقل الجناة سيارة هيونداي ماتريكس سوداء ومعهما 2 دراجة بخارية بمطاردة السيارة الميكروباص حتي نجحوا في إيقافها في وضح النهار وقاموا بتهديد من فيها بما معهم من أسلحة عبارة عن بندقية آلية وسيف وطبنجة وفرد خرطوش وعدد من الأسلحة البيضاء.أضاف اللواء مراد ان المتواجدين في سيارة الجمارك لم يكن معهم سوي طبنجة أمين الشرطة الذي فضل عدم الاشتباك مع الجناة حتي لا يتعرض ومن معه إلي القتل.أوضح انه فور علم الأجهزة الأمنية بالواقعة تم عرضها علي الوزير منصور عيسوي الذي قرر تشكيل فريق عمل لضبط الجناة وبالفعل تم تكليف اللواء مصطفي باز نائب مدير الإدارة العامة للمباحث الجنائية بالوزارة بالمهمة تحت إشراف اللواء أحمد سالم مدير المباحث الجنائية وعمل غرفة عمليات تنسيقية لهذا الشأن مع مديرية أمن بورسعيد خاصة ان الأموال المسروقة هي أموال الدولة وتخص كل أبناء مصر.قال إنه وبحكم الجيرة كان لابد ان يكون هناك دليل من العاملين داخل المكان قد شارك في الواقعة وهو الذي حدد لهم ساعة الصفر وقيمة المبلغ حتي تكون الغنيمة كبيرة وبالفعل توصلنا إلي ان المخطط المدبر هو إسلام حسين "32 سنة" الموظف بضرائب المبيعات وعمله داخل دائرة الجمرك وقد استعان بالمتهم مصطفي محمد إبراهيم "جزار" والسابق اتهامه في قضية ضرب أفضي إلي موت وكلفه المدبر بتشكيل أفراد العصابة التي تكونت من حسن عبده عبدالرحمن وأحمد السيد يوسف وشقيقه محمد وإبراهيم أحمد مصطفي وشهرته ظاظا وقد اتفق الجميع علي ارتكاب الجريمة.قال اللواء مراد إنهم بعد تحديد ساعة الصفر قاموا باستئجار السيارة المضبوطة من معرض للسيارات بالإضافة للدراجتين البخاريتين لأنهم جميعا من المسجلين خطر والسابق اتهامهم في عدة قضايا ما عدا المخطط إسلام حسين فكانوا يملكون الأسلحة النارية والبيضاء التي استعانوا بها في تنفيذ الجريمة.أضاف أنهم عقب ارتكاب الجريمة توجهوا إلي القاهرة حيث قاموا بتقسيم المبلغ فيما بينهم وحصل كل فرد علي مبلغ 360 ألف جنيه وقام أحدهم بشراء شهادة استثمار بمبلغ 250 ألف جنيه باسم حماته وكمية من الذهب فيما سلم آخر مبلغ 320 ألف جنيه لوالدته التي مازالت هاربة بالمبلغ وقد تم ضبط مبلغ مليون و642 ألف جنيه وجاري ضبط باقي المبلغ.أوضح اللواء مراد أن المتهمين الذين كان للمواطنين الشرفاء دور كبير في ضبطهم اعترفوا بالجريمة تفصيلا وأرشدوا عن المبلغ المضبوط والأسلحة وبرروا جريمتهم لحاجتهم للمال والمرور بضائقة مالية.أشار إلي ان القبض علي الجناة يعد لطمة قوية للمجرمين تضاف إلي نجاحات الوزارة ورسالة قوية إلي تواجه رجال الأمن وقدرتهم علي التصدي للمجرمين مشيرا إلي انه سيتم بعد ذلك مراعاة عمليات تأمين نقل الأموال بالشكل الذي يمكن رجال الأمن من مواجهة أي ظروف مشابهة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل