المحتوى الرئيسى

مورينيو: الحكم تغاضي عن طرد ألفيس وسأمت من اللعب بـ10 لاعبين أمام البارسا

04/17 11:45

مدريد - (وكالة الأنباء الإسبانية): هاجم البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني لريال مدريد حكم مباراة الكلاسيكو التي جمعته ببرشلونة في الجولة الـ32 من الدوري الإسباني وانتهت بالتعادل 1-1 ، حيث اتهمه بالتغاضي عن طرد البرازيلي داني ألفيس الجناح الأيمن للبارسا.وأوضح مورينيو خلال مؤتمر صحفي عقب المباراة أن الحكم سيزار مونيث فرنانديز أخطأ في طرد مدافعه راؤول ألبيول ، والذي تقدم برشلونة من خلاله بركلة جزاء سجلها ليونيل ميسي ، بقوله "حيث باتت المهمة مستحيلة في تحقيق الفوز بهذا النقص العددي بعد أن كانت كفتا الفريقين متساوية".وأشاد مورينيو بلاعبي برشلونة واعتبرهم أفضل من يستحوذ على الكرة في العالم ، مشيرا الى أن الغلبة كانت لهم منذ أن لعب فريقه بعشرة لاعبين ، فقبل ذلك كانت المباراة متوازنة بينهما.وأكد المدرب أن ألفيس كان يستحق بطاقة حمراء بعد عرقلته مارسيلو داخل منطقة الجزاء وهو الخطأ الذي احتسب ركلة جزاء نفذها كريستيانو رونالدو بنجاح ، كما استهزأ من الحكم الرابع الذي برر له عدم طرد ألفيس بأنه لاعب جناح.وأشار مورينيو إلى أن أداء فريقه ونتيجة المباراة كانت ستختلف إذا أكمل المباراة بـ11 لاعبا ، وندب حظه قائلا "لقد سأمت من اللعب أمام برشلونة بعشرة لاعبين".ووجه مورينيو اتهاما آخر للحكم الرابع بمطالبته وجهازه الفني الجلوس على المقاعد في حين ترك مدربي برشلونة يقفزون ويسيرون دون أن يتحدث اليهم.واختتم مورينيو حديثه بالإشادة برباطة جأش مواطنه ونجم فريقه كريستيانو رونالدو في تسديد ركلة الجزاء ببرود أعصاب يحسد عليه ، وذلك قبل نهاية اللقاء بثماني دقائق.يذكر أن برشلونة ، حامل لقب الليجا خلال الموسمين الماضيين ، مازال يتصدر مسابقة الدوري المحلي بفارق ثماني نقاط عن ريال مدريد ، قبل نهاية البطولة بست جولات ، بعدما رفع الاول رصيده إلى 85 نقطة ، مقابل 77 نقطة للملكي.ويتبقى ثلاث مواجهات بين الغريمين ، أولهما الأربعاء في نهائي كأس ملك إسبانيا في فالنسيا، ويعقبه مباراتي نصف نهائي دوري أبطال أوروبا.وكان برشلونة قد سحق ريال مدريد بخماسية نظيفة في ذهاب الكلاسيكو بملعب كامب نو.انضم الي صفحة ياللاكورة الرسمية للكرة السعودية علي الفيس بوكتابع أخبار ياللاكورة على تويتر

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل