المحتوى الرئيسى

آخر الأخبار:الرئيس الكوبي: المناصب العليا لولايتين فقط

04/17 02:51

وعد كاسترو بتحديث الاقتصاد مع الحفاظ على جوهر النظام الاشتراكي قال الرئيس الكوبي راؤول كاسترو إن مدة المناصب السياسية العليا في كوبا يجب من الآن فصاعدا أن تقتصرعلى ولايتين فقط مدة كل منهما خمسة أعوام. وفي كلمة ألقاها لدى افتتاح الحزب الشيوعي الكوبي أول مؤتمر له منذ اربعة عشر عاماً، أقر كاسترو بأن زعامة الحزب في حاجة إلى "التجديد وممارسة نقد شديد للذات". ووعد كاسترو بتجديد دماء الحزب بشكل منتظم، ويعد الاقتراح الذي أعلنه الرئيس الكوبي بتحديد مدة المناصب العليا أمرا غير مسبوق في النظام الشيوعي في كوبا. وأضاف الرئيس أن الكوبيين يجب ان يتخلوا عما أسماه بـ "عقلية الجمود" ، مضيفا أن "الشيئ الوحيد الذي يمكن أن يمثل تهديدا للثورة هو عدم القدرة على تصحيح الأخطاء". وأسهب كاسترو في كلمته في الحديث عن خططه لتقليص دور الدولة في النشاط الاقتصادي وتشجيع القطاع الخاص. وأوضح أن الأمر سيستغرق نحو خمس سنوات لتحديث النموذج الاقتصادي الكوبي. ووعد كاسترو بضمان استمرار مجانية التعليم والرعاية الصحية.لكنه أعلن عن عزمه إلغاء الدعم عن السلع الغذائية الأساسية والذي يكلف الدولة مبالغ طائلة، ووعد أيضا بترشيد الإنفاق الحكومي. وأعلن انه منذ صدور قرار السماح للقطاع الخاص بممارسة النشاط الاقتصادي في أكتوبر/تشرين الأول 2010 سجل نحو 200 ألف شخص أنفسهم ضمن أصحاب الأعمال الخاصة. رغم ذلك أكد كاسترو الحفاظ على جوهر النظام الاشتراكي في كوبا وعدم السماح بتضخم الثروات. ومن المتوقع أن يصدق المؤتمر على الاصلاحات الاقتصادية المقترحة من قبل الرئيس كاسترو الذي قال إن البلاد فى حاجة اليها لانقاذ النظام الاشتراكي.كما سيتم اختيار قيادات جديدة للحزب. و قد سبق انعقاد المؤتمر عرض عسكري ضخم لاحياء الذكري الخمسين لتطبيق النظام الاشتراكي في كوبا وهزيمة القوات المدعومة من الولايات المتحدة في خليج الخنازير. وكان راؤول كاسترو(79 عاما) قد تولى رئاسة البلاد في عام 2008 خلفا لأخيه فيدل زعيم الثورة الكوبية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل