المحتوى الرئيسى
worldcup2018

شرم الشيخ تعلنها صريحة بوجه مبارك: ارحل

04/17 00:51

شرم الشيخ، مصر (CNN)-- رغم أن منتجع شرم الشيخ الشهير يجتذب ملايين السائحين من مختلف أنحاء العالم سنوياً، إلا أن المدينة الساحلية الصغيرة بدت وكأنها لم تعد تحتمل وجود أكثر ضيوفها شهرة، وهو الرئيس المصري السابق حسني مبارك.وبدأ العديد من العاملين والمقيمين في المدينة التابعة لمحافظة جنوب سيناء، والواقعة على ساحل البحر الأحمر، يشتكون من أن بقاء الرئيس المخلوع في شرم الشيخ، يضر بأعمالهم.أحمد فهمي، أحد العاملين في مجال الإنشاءات ويقيم في شرم الشيخ، قال لـCNN: "نحن نريده (مبارك) أن يرحل"، وأضاف الشاب المصري قائلاً: "إن وجوده هنا يسبب في الكثير من المشاكل، ويضر بالسياحة، حركة السياحة ماتت الآن."أما محمد نصر، والذي يدير شركة لتأجير السيارات السياحية "ليموزين"، فقال إن الجميع يريدون من مبارك أن يرحل عن المدينة، وتابع بقوله: "السياحة الآن ليست جيدة، وقد توقفت أعمالي تماماً الآن."ويرقد الرئيس السابق في مستشفى شرم الشيخ الدولي، إثر إصابته بأزمة قلبية الأسبوع الماضي، قبل قليل من صدور قرار من النائب العام بحبسه لمدة 15 يوماً، على ذمة التحقيقات في قضايا تتعلق باتهامه بـ"قتل متظاهرين"، وقضايا "فساد."وتضاربت التقارير السبت، حول المكان الذي يتواجد فيه الرئيس المصري السابق، حيث أفاد متحدث عسكري لـCNN بأنه تم نقل مبارك إلى إحدى المستشفيات التابعة للقوات المسلحة بالقاهرة، بينما أكدت مصادر الشرطة أن الرئيس السابق لم يغادر، حتى اللحظة، مستشفى شرم الشيخ.وأُدخل مبارك غرفة العناية المركزة في مستشفى شرم الشيخ مساء الثلاثاء، بعد إصابته بأزمة قلبية، أثناء التحقيق معه، حيث أكد الأطباء، في بداية الأمر، أن حالته مستقرة وتسمح بالتحقيق معه، قبل أن ينقل التلفزيون المصري عن مصدر طبي قوله إن الحالة الصحية للرئيس السابق "غير مستقرة."وبعد تنحيه عن السلطة في 11 فبراير/ شباط الماضي، إثر مظاهرات شعبية حاشدة دعت إلى إسقاط نظامه، فيما بات يعرف بثورة 25 يناير/ كانون الثاني، انتقل مبارك للإقامة في منزل خاص بأسرته في منتجع شرم الشيخ، بعدما أعلن رفضه مغادرة مصر.إلا أنه بعد صدور قرار من النائب العام، المستشار عبد المجيد محمود، بحبسه على ذمة التحقيقات، فقد أكدت مصادر بالمجلس الأعلى للقوات المسلحة، الذي يتولى إدارة شؤون البلاد، أنه سيتم نقل مبارك إلى إحدى المستشفيات العسكرية بالقاهرة، لاستكمال التحقيقات معه.وعلى الرغم من حالته الصحية، فقد أخضع مبارك للاستجواب وتم التحقيق معه من قبل مكتب الادعاء العام منذ الثلاثاء الماضي.وتصب التحقيقات معه لصلته بمقتل المئات من النشطاء خلال الانتفاضة، التي باتت تعرف بثورة 25 يناير، التي أدت في النهاية إلى تنحيه عن السلطة في الحادي عشر من فبراير/ شباط الماضي.كما يتم التحقيق مع الرئيس المصري السابق حول مزاعم بالفساد وإساءة استخدام السلطة والنفوذ.

Comments

عاجل