المحتوى الرئيسى

اسمعونيأنا أعترض‏!!‏

04/17 00:32

ينتظرنا العالم في ثوب الحضارة والتاريخ والعطاء العلمي والإنساني‏..‏ وينتظرنا العالم العربي كبيرا للأمة‏,‏ قادرا علي تحريك قدراتها وإمكانياتها‏..‏ لا أعتقد أن أحدا ينتظر منا تلك النظرة الشوفينية استنادا إلي ما قدمه أسلافنا‏.‏ أعتقد أن ترشيح الدكتور مصطفي الفقي أمينا عاما لجامعة الدول العربية, لا علاقة له بالحاضر أو المستقبل.. فهذا ترشيح قادم من رحم نظام إنتهي تماما.. فتاريخ الدكتور مصطفي الفقي علي لسانه يقدمه كما لو كان واحدا من الزعماء أو العلماء الكبار أوالأجلاء!!.. أما تاريخه الوظيفي وممارساته السياسية, فهي تؤكد أنه جزء لا يتجزأ من نظام عائلة مبارك.. فهذا الرجل يعلم ويعلم أصحاب القرار كيف انضم لوزارة الخارجية؟.. وإن أردنا مراجعة مشواره كدبلوماسي.. فهو فنيا كان موظفا مرموقا.. أما فيما يتعلق بالإبداع داخل إطار الوظيفة, فهو كان يبحث لنفسه فقط عن دور ومكان ومكانة.. لم نعرف عنه اعتراضا علي سياسات.. أو رفضا لمنهج خلال مشواره الوظيفي.. وحتي بعد أن غادر قطار الوظيفة, شهدناه سياسيا يضع قدمه داخل البرلمان بواقعة تزوير شهيرة جدا.. ووافق علي الانتقال من مجلس الشعب إلي الشوري تنفيذا للقرارات التي لا يرفضها إطلاقا. تلك مجرد عناوين لتاريخ الشخصية.. أما التفاصيل فهي تحتاج إلي مساحات أكبر بكثير.. واعتراضي علي ترشحه أن منافسه يستحق الموقع أكثر منه.. فالأمين العام السابق لمجلس التعاون الخليجي عبد الرحمن العطية تتجاوز إمكانياته وقدراته إمكانيات وقدرات مرشح مصر.. هذا اعتقادي.. أما المهم فهو المناقشة.. فعندما تقدم مصر مرشحا لا يحظي بإجماع الأمة العربية, يصبح هناك خلل, وعلينا أن نصحح الخطأ بسحبه فورا.. فمصر الكبيرة إن قالت كلمة يجب أن تكون علي يقين, من أن الجميع ينصت ويتعلم.. أما لو حاولنا الدخول في منافسة علي مواقع ذات قيمة كبيرة لمجرد الاستناد إلي العرف والتقاليد والتاريخ, فنحن عند تلك اللحظة نكون مصر قبل25 يناير.. أعترض علي ترشيح الدكتور مصطفي الفقي أمينا عاما لجامعة الدول العربية.. وأري مبدئيا أن المرشح القطري أفضل منه.. وإن ظهر من عاصمة عربية من هو أفضل منهما سأكون معه.. فالمسألة لم تعد مجرد منصب ووجاهة لمجرد الظهور في الصورة أو احتلالها!! المزيد من أعمدة نصر القفاص

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل