المحتوى الرئيسى

ريال مدريد بـ"10" يفلت من فخ برشلونة في أول كلاسيكو

04/17 00:24

المرحلة: الثانية والثلاثين ريال مدريد - برشلونة (1-1) الأهداف: ليونيل ميسي (52)، كريستيانو رونالدو (82). مدريد - انتزع ريال مدريد الذي لعب بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 51 لطرد مدافعه راؤول البيول التعادل من غريمه التقليدي برشلونة 1-1 في مباراة القمة التي جمعت بينهما على ملعب سانتياغو برنابيو السبت في المرحلة الثانية والثلاثين من الدوري الإسباني لكرة القدم. وتصب النتيجة في مصلحة برشلونة الذي حافظ على فارق النقاط الثماني عن ريال مدريد قبل نهاية البطولة بست مراحل، ما يعزز آماله في المحافظة على لقبه المحلي.   أول حلقات الكلاسيكوهات الأربعة وكلاسيكو اليوم هو الأول ضمن 4 ستجمع بين الغريمين التقليديين في ظرف 3 أسابيع حيث سيلتقيان الأربعاء المقبل على ملعب "ميستايا" في فالنسيا في نهائي مسابقة الكأس المحلية، ثم في 27 نسيان/ابريل الحالي في مدريد في ذهاب الدور نصف النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا، وفي 3 أيار/مايو المقبل إيابا. وكان برشلونة سحق ريال مدريد بخماسية نظيفة في ذهاب الدورين وكاد في طريقه إلى تجديد فوزه عندما تقدم عليه بهدف سجله نجمه الأرجنتيني ليونيل ميسي من ركلة جزاء (52)، لكن ريال مدريد تخطى إكماله المباراة بعشرة لاعبين ونجح في الخروج متعادلا بهدف سجله نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو من ركلة جزاء إثر عرقلة البرازيلي داني الفيش لمواطنه مارسيلو داخل المنطقة قبل نهاية المباراة بتسع دقائق. واحتفظ مدرب النادي الملكي جوزيه مورينيو بمسعود اوزيل على مقاعد الاحتياط مفضلا عليه البرازيلي مارسيلو لتعزيز خط الوسط ووقف المد الهجومي للفريق الكاتالوني وعقليه المدبرين تشابي هرنانديز واندريس انييستا. كما لعب المهاجم الفرنسي كريم بنزيمة أساسيا على حساب التوغولي ايمانويل اديبايور. في المقابل لعب برشلونة بتشكيلته الكاملة بعد عودة قائده كارليس بويول بعد تعافيه من الاصابة. وكانت أول واخطر فرصة للنادي الملكي ركلة حرة مباشرة انبرى لها البرتغالي كريستيانو رونالدو من 25 مترا بين يدي الحارس فيكتور فالديز (10). وأهدر ميسي فرصة ذهبية لمنح التقدم لبرشلونة عندما تلقى كرة على طبق من ذهب داخل المنطقة من فهيأها لنفسه برأسه وحاول لعبها ساقطة لكنها كانت قصيرة في متناول الحارس ايكر كاسياس الذي خرج لملاقاته (20). وكاد بنزيمة يخدع فالديز من تسديدة زاحفة من داخل المنطقة حيث أفلتت من يدي الأخير ولحسن حظه تحولت إلى ركنية (22) كاد رونالدو يهز من خلالها الشباك بضربة رأسية من مسافة قريبة لكن الكرة مرة فوق العارضة (23). وكانت اخطر فرصة للفريق الكاتالوني في الدقيقة 43 عندما توغل ميسي داخل المنطقة وسدد كرة قوية ارتدت من الحارس كاسياس قبل أن يشتتها الدفاع. وأنقذ المدافع البرازيلي ادريانو مرماه من هدف محقق عندما ابعد كرة رأسية للألماني سامي خضيرة من باب المرمى (45).   نقطة التحول وجاءت نقطة التحول في المباراة في الدقيقة 51 عندما لمس راوول البيول الكرة بيده ثم عرقل مهاجم برشلونة دافيد فيا المنفرد بالحارس ايكر كاسياس فطرده الحكم واحتسب ركلة جزاء لمصلحة الفريق الكاتالوني ترجمها بنجاح ليونيل ميسي رافعا رصيده إلى 49 هدفا هذا الموسم في مختلف المسابقات فعادل رقم المجري الشهير فيرينك بوشكاش الذي حقق هذا الانجاز موسم 1959-1960 في صفوف ريال مدريد. وتوزعت أهداف ميسي على جميع المسابقات (30 في الدوري و7 في الكأس المحلية و3 في كأس السوبر و9 في دوري أبطال أوروبا). واكمل الفريق الملكي المباراة بعشرة لاعبين فتعقدت مهمته أكثر وأكثر وكاد برشلونة يسجل الهدف الثاني مرتين لكن فيا سدد الكرة في العارضة في المحاولة الأولى (66)، ثم بين يدي كاسياس في المرة الثانية (70). وحاول مورينيو تعديل النتيجة فأشرك صانع الألعاب الالماني مسعود اوجيل ثم التوغولي ايمانويل اديبايور لتفعيل الجبهة الهجومية إلى أن أثمرت إحدى الهجمات هدفا من ركلة جزاء انبرى لها رونالدو بنجاح رافعا رصيده إلى 29 هدفا هذا الموسم في المركز الثاني في ترتيب الهدافين متخلفا بفارق هدف واحد عن ميسي. وكاد ريال مدريد يخرج بنقاط المباراة الثلاث عندما مرر اديبايور كرة متقنة باتجاه الألماني سامي خضيرة فسدد كرة قوية ارتمى عليها فيكتور فالديس منقذا فريقه من هدف أكيد (86).   تنفس خيتافي وملقة الصعداء وتنفس خيتافي وملقة الصعداء بفوز الأول على اشبيلية 1-صفر، والثاني على مايوركا 3-صفر. في المباراة الأولى، يدين خيتافي بفوزه إلى مهاجمه الفنزويلي نيكولاس فيدور ميكو الذي سجل الهدف الوحيد في الدقيقة 76.   خيتافي ينعش آمال البقاء وأنعش خيتافي آماله في البقاء بعدما ارتقى إلى المركز الثاني عشر برصيد 37 نقطة، فيما تجمد رصيد اشبيلية عند 46 نقطة في المركز الخامس وبات مهددا بالتخلي عنه من قبل اتلتيكو مدريد السادس واسبانيول الثامن (45 نقطة لكل منهما) اللذين يلتقيان الأحد على ملعب الأخير، واتلتيك بلباو السابع برصيد 45 نقطة أيضا والذي يحل ضيفا على اوساسونا الأحد أيضا. وفي الثانية، سجل الاوروغوياني سيباستيان فرنانديز (26) والبرايلي جوليو باتيستا (40 و57) الأهداف. وتخلص ملقة من المركز التاسع عشر قبل الأخير مؤقتا بعدما رفع رصيده إلى 33 نقطة وارتقى إلى المركز الثامن عشر بانتظار نتيجة مباراة هيركوليس اليكانتي الثامن عشر سابقا (30 نقطة) مع مضيفه ليفانتي الأحد، أما مايوركا فبقي في المركز العاشر برصيد 39 نقطة بفارق الأهداف خلف ليفانتي. وعزز فالنسيا موقعه في المركز الثالث وبالتالي المشاركة في مسابقة دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل والتي ودعها من ثمن النهائي هذا العام على يد شالكه الألماني، بعدما عمق جراح الميريا صاحب المركز الأخير بثلاثية نظيفة تناوب على تسجيلها روبرتو سولدادو (51) والليتواني ماريوش ستانكيفيسيوش (66) وخوردي البا (81). ورفع فالنسيا الذي كان سحق فياريال بخماسية نظيفة الأحد الماضي، رصيده إلى 63 نقطة مقابل 26 لالميريا.  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل