المحتوى الرئيسى

لماذا تنحى القاضى فى قضية الزمالك وممدوح عباس؟

04/17 00:17

تفسيرات عديدة خرجت من داخل نادى الزمالك، حول الأسباب التى دفعت هيئة المحكمة التى كانت تنظر اليوم، السبت، طعن ممدوح عباس رئيس الزمالك السابق ضد قرار حل مجلسه، إلى اتخاذ قرار بالتنحى عن الحكم فى القضية والذى كان بمثابة المفاجأة غير المتوقعة للجميع. مصادر مطلعة بالزمالك كشفت لـ"اليوم السابع"، أن السبب الرئيسى وراء تنحى المستشار مجدى العجاتى، يعود إلى حالة الغصب الكبير التى انتابته مما شهدته حلقة الجمعة الماضى من برنامج "هنا القاهرة"، الذى يقدمه الإعلامى مصطفى يونس على قناة مودرن سبورت، حيث كان مستضيفاً عضو المجلس المنحل صبرى سراج والذى أظهر خلال حديثه ثقته الكبيرة فى صدور الحكم لصالح ممدوح عباس وعودة المجلس المنحل من جديد، حيث قال حرفياً: "أنا جاى النادى بكره وبصفتى الرسمية"، هذا فضلاً عما قاله مصطفى يونس مقدم البرنامج، إنه سيستضيف ممدوح عباس فى حلقة الأسبوع المقبل عندما يعود رئيساً للزمالك. هيئة المحكمة برئاسة مجدى العجاتى، اعتبرت هذه التصريحات بمثابة الضغط عليها أو نوع من تهيئة الرأى العام نحو صدور قرار معين، وكأن من يرددها على علم بالقرار قبل صدوره، وهو ما رأته هيئة المحكمة أمراً غير لائق بالهيئة القضائية، ولم تجد سوى التنحى عن نظر القضية، اتقاءً للشبهات ولتبرئة ذمتهم من أى مجاملات. المثير فى الأمر، أن نفس الشعور بالثقة من صدور الحكم لصالح ممدوح عباس، انتقل إلى أنصاره داخل النادى، سواء بين الموظفين أو الأعضاء، وكانوا على أهبة الاستعداد لإقامة احتفالية ضخمة بالصورايخ والشماريخ التى شوهدت متواجدة بكثافة بين الكثيرين بالنادى، تجهيزًا لإطلاقها حال إذا ما تمكن عباس من العودة لرئاسة الزمالك، إلا أن الجميع فوجئ بقرار تنحى القاضى وتحويل الطعن لدائرة جديدة تحدد يوم السابع من مايو موعدا للنظر فيه من جديد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل