المحتوى الرئيسى

مسلحون يقتلون أربعة أشخاص من أسرة واحدة فى بغداد

04/17 15:54

أفادت الشرطة العراقية، أن مسلحين اقتحموا منزل أسرة شيعية مكونة من أربعة أفراد يعيشون فى حى تقطنه غالبية سنية فى بغداد، وقتلوهم جميعا فى مداهمة ليلية. وقال شرطيان إن فتى (ستة عشر عاما) وفتاة (أربعة عشر عاما) ووالديهما قتلوا فى الحادث الذى وقع الساعة الحادية عشرة من مساء أمس السبت. وأكد مسئول بمشرحة بغداد حصيلة القتلى ، وتحدث المسئولون شريطة عدم ذكر أسمائهم لأنهم غير مصرح لهم التحدث لوسائل الإعلام. ولم يتسن الحصول على تفاصيل بشأن الأسرة ودوافع القتل، لكن هذا الحادث يأتى ليذكر بأعمال العنف الطائفية التى اجتاحت العراق فى الفترة بين عامى 2005 و2007، حينما تم تطهير مناطق كاملة من سكان إحدى الطائفتين أو الأخرى. وجاء الهجوم بعد ساعات من تأكيد رئيس الوزراء العراقى نورى المالكى لرئيس مجلس النواب الأمريكى جون بينر ، أن قوات الأمن العراقية يمكنها حماية البلاد بعد الانسحاب المزمع للقوات الأمريكية البالغ قوامها ستة وأربعين ألف جندى بنهاية العام الجاري. وفى بيان بث على موقعه الإلكتروني، قال المالكى مخاطبا بينر ، أن القوات المسلحة وقوات الأمن العراقية يمكنها تحمل المسؤولية عن تعزيز الأمن والعمل بأسلوب محترف. وأضاف المالكى "إننا نتطلع إلى التعاون مستقبلا مع الولايات المتحدة فى مجال تدريب وتسليح القوات". وأكد المالكى أنه يجب أن تغادر القوات الأمريكية التى يقدر عددها بستة وأربعين ألف جندى حاليا العراق بحلول الحادى والثلاثين من ديسمبر هذا العام وفقا لما تنص عليه اتفاقية أمنية بين واشنطن وبغداد. بيد أن مجموعة صغيرة من القوات يقدر عددها بـ 119 جنديا ستظل فى العراق العام المقبل كجزء من مكتب السفارة الأمريكية لمواصلة تدريب القوات العراقية فى الوقت الذى ستقوم فيه هذه القوات بشراء أسلحة جديدة ومعدات من شركات أمريكية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل