المحتوى الرئيسى

ريال مدريد بعشرة لاعبين يفلت من هزيمة جديدة أمام برشلونة ويتعادل في الكلاسيكو بهدف لرونالدو

04/17 09:13

أفلت ريال مدريد من هزيمة جديدة في مواجهة منافسه التقليدي العنيد برشلونة وانتزع تعادلا ثمينا 1/1 مع ضيفه الكتالوني على استاد "سانتياجو برنابيو" اليوم السبت في المرحلة الثانية والثلاثين من الدوري الأسباني لكرة القدم. وواصل بلنسية انتصاراته في الدوري الأسباني لكرة القدم وعزز موقعه في المركز الثالث بجدول المسابقة اثر فوزه 3/صفر على مضيفه ألميريا اليوم السبت ضمن منافسات نفس المرحلة. واستعاد فريق خيتافي ذاكرة الانتصارات في الدوري الأسباني بفوز ثمين 1/صفر على ضيفه أشبيلية في افتتاح مباريات المرحلة التي شهدت اليوم أيضا مفاجأة كبيرة بفوز ملقة على مضيفه ريال مايوركا بثلاثة أهداف نظيفة. وعزز خيتافي وملقة بهذين الفوزين فرصتهما في البقاء بدوري الدرجة الأولى في أسبانيا. وكان برشلونة في طريقه للتأكيد على تفوقه التام في مواجهة النادي الملكي بعدما تقدم عليه بهدف حتى قبل دقائق قليلة من نهاية اللقاء ولكن ريال مدريد انتزع هدف التعادل في وقت قاتل ليرفع برشلونة رصيده إلى 85 نقطة في صدارة جدول المسابقة بفارق ثماني نقطة أمام ريال مدريد الذي يحتل المركز الثاني. وتقدم برشلونة خطوة جديدة نحو التتويج بلقب الدوري الأسباني للموسم الثالث على التوالي حيث حافظ على فارق الثماني نقاط وأصبح بحاجة إلى عشر نقاط فقط من مبارياته الست الباقية ليتوج بطلا للمسابقة بغض النظر عن نتائج ريال مدريد. وكاد ريال مدريد بقيادة مدربه البرتغالي جوزيه مورينيو يسقط مجددا في مباراة القمة (الكلاسيكو) بعدما خسر صفر/5 في مباراة الدور الأول على استاد "كامب نو" في برشلونة ولكن رونالدو أنقذ مواطنه من هزيمة جديدة. وسجل ميسي هدف التقدم لبرشلونة من ضربة جزاء في الدقيقة 53 ليكون الهدف الأول له في شباك أي فريق يدربه مورينيو. ورفع ميسي بذلك رصيده إلى 30 هدفا في صدارة قائمة هدافي الدوري الأسباني هذا الموسم كما عادل اللاعب بذلك الرقم القياسي لعدد الأهداف التي يسجلها أي لاعب في موسم واحد والمسجل باسم الأسطورة المجري فيرنك بوشكاش في عام 1960 برصيد 49 هدفا. وتعادل رونالدو لريال مدريد من ضربة جزاء أخرى في الدقيقة 82 رغم النقص العددي في صفوف فريقه بعد طرد راؤول ألبيول الذي تسبب في ضربة الجزاء التي جاء منها هدف برشلونة. ونجح رونالدو أخيرا في هز شباك برشلونة ليرفع رصيده إلى 29 في المركز الثاني بقائمة هدافي المسابقة. ولم ينجح رونالدو على الاطلاق ، قبل مباراة اليوم ، في هز شباك برشلونة سواء خلال مسيرته الحالية مع ريال مدريد أو عندما كان لاعبا في مانشستر يونايتد الإنجليزي. ومباراة اليوم هي الكلاسيكو الثاني بين الفريقين في الموسم الحالي ولكنها الأولى من بين أربع مباريات كلاسيكو تجمع الفريقين في غضون 18 يوما حيث يلتقي الفريقان يوم الأربعاء المقبل في نهائي كأس ملك أسبانيا ثم يلتقيان يومي 27 نيسان/أبريل الحالي والثالث من أيار/مايو المقبل في الدور قبل النهائي لدوري أبطال أوروبا. كالمتوقع ، بدأت المباراة بحماس شديد من لاعبي الفريقين وحذر دفاعي من كليهما خشية اهتزاز الشباك مبكرا. وظهر الحماس جليا في الدقيقة الرابعة عندما اندفع مارسيلو نجم ريال مدريد نحو الكرة ليتسبب في إسقاط الحكم المساعد على الأرض حيث تألم الحكم المساعد كثيرا ولكنه أكد قدرته على استئناف المباراة دون توقف. كما نال البرازيلي أدريانو كوريا لاعب خط وسط برشلونة إنذارا في الدقيقة التاسعة للخشونة مع الألماني سامي خضيرة نجم ريال مدريد. وسدد البرتغالي كريستيانو رونالدو الضربة الحرة قوية ولكن فيكتور فالديز كان لها بالمرصاد. ووسط هذا الحذر الدفاعي والتنظيم الخططي من الفريقين ، انحصر الأداء في وسط الملعب خلال الدقائق الأولى من المباراة دون أي خطورة على المرميين وإن كان برشلونة هو الأكثر استحواذا على الكرة. وكانت أول فرصة حقيقية في المباراة من نصيب برشلونة أيضا في الدقيقة 19 عندما وصلت الكرة ، من تمريرة طولية ، إلى ميسي داخل منطقة جزاء ريال مدريد خلف جميع المدافعين فهيأها لنفسه ببراعة وسددها في اتجاه المرمى من فوق الحارس إيكر كاسياس الذي تألق وأمسك الكرة ببراعة. وأثارت هذه الفرصة حفيظة ريال مدريد فاندفع الفريق في الهجوم بحثا عن هدف التقدم وسدد الفرنسي كريم بنزيمة كرة قوية من حدود منطقة الجزاء في الدقيقة 22 وتصدى لها فالديز ولكن الكرة سقطت من يده إلى ضربة ركنية لعبها الأرجنتيني آنخل دي ماريا وأبعدها فالديز مجددا. وباغت رونالدو فريق برشلونة بضربة رأس في الدقيقة 23 ولكنها مرت فوق العارضة. وكثف ريال مدريد من محاولاته في الدقائق التالية دون تشكيل خطورة حقيقية. وطالب ديفيد فيا مهاجم برشلونة بضربة جزاء في الدقيقة 26 اثر كرة مشتركة مع كاسياس سقط خلالها المهاجم داخل المنطقة ولكن الحكم أشار باستمرار اللعب وأنذر جيرارد بيكيه مدافع برشلونة للإنذار.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل