المحتوى الرئيسى
alaan TV

سلامة: التاريخ لن يرحمنى إذا اخترنا القيادات الجامعية بالانتخاب

04/16 21:04

أكد الدكتور عمرو عزت سلامة وزير التعليم العالى والدولة للبحث العلمى، أنه لا يمتلك السلطة التنفيذية لإقالة القيادات الجامعية، وأنه يرحب بتغيير قيادات الجامعات بعد نهاية العام الدراسى الحالى، وقال "ممكن أكون بطل شعبى لو أجزت طريقة انتخاب القيادات الجامعية، وكن التاريخ لن يغفر لى ولن يرحمنى". وأضاف سلامة الذى التقى أساتذة الجامعات الذين كانوا يتظاهرون أمام وزارة الدفاع للمطالبة بإقالة القيادات الجامعية، وذلك بعد توجههم إلى دار الضيافة بجامعة عين شمس، أن النظام المقترح لاختيار القيادات الجامعية هو اختيار ما يشبه مجلس أمناء يضم ممثلا عن كل كلية بالإضافة لأمين إتحاد الطلاب وممثلا عن الموظفين وممثلا عن المحافظة على أن يتم تصفية المتقدمين لشغل المنصب الذى سيكون بإعلان. وأكد الأساتذة، أن الوزيرلم يعط لهم ردا محددا على مقترح أحد أعضاء هيئة التدريس ليكون دور مجلس الأمناء السابق هو تصفية المتقدمين ليقوم بعد ذلك الأعضاء بانتخاب القيادات ممن اجتازوا شروط مجلس الأمناء، وأعلن الأساتذة تمسكهم بمطلبهم بالإنتخاب المباشر للقيادات. وأكد سلامة فى تصريحات خاصة لليوم السابع، أنه سيوافق على الرأى الذى يتوافق عليه أساتذة الجامعات بعد طرح المقترحات عليهم سواء بالاتفاق على أن يتولى مجلس الأمناء اختيار وتصفية القيادات الجامعية، أو أن يقوم مجلس الأمناء الذى سيتم اختياره بترشيح عدد من الشخصيات يتم انتخابهم من قبل أعضاء هيئة التدريس. وأشار "سلامة" إلى أنه طلب من وزير المالية تمويل زيادة مرتبات أعضاء هيئة التدريس، وأكد أن جدول المرتبات الذى أعده ويخطط لتنفيذه على مدار ثلاث سنوات متميز للغاية، وأنه سيتم إعلان الزيادات فور إعلان الموازنة العامة للدولة، ووعد الوزير بإعادة النظر فى نظام زيادة الدخل مقابل جودة الأداء. وكان نحو 1000 أستاذ بالجامعات المصرية نظموا وقفة احتجاجية أمام وزارة الدفاع بورقة مطالب موحدة للتاكيد على استقلال الجامعات المصرية وضرورة إقالة القيادات الجامعية بنهاية العام الحالى، وتحسين أوضاع الأساتذة وإنشاء نقابة لهم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل