المحتوى الرئيسى

بيلاي تدعو لتحقيق في مقتل مقتل 34 في معسكر لمعارضين ايرانيين بالعراق

04/16 06:15

الامم المتحدة (رويترز) - دعت نافي بيلاي كبيرة مسؤولي الامم المتحدة عن حقوق الانسان يوم الجمعة الى اجراء تحقيق مستقل في مقتل 34 شخصا في معسكر لمعارضين ايرانيين في العراق بعد ان تحركت قوات الامن العراقية ضده الاسبوع الماضي. وقالت بيلاي "من المؤكد على ما يبدو الان ان ما لايقل عن 34 شخصا قتلوا في معسكر اشرف من بينهم سبع نساء او اكثر. "معظمهم اطلقت النار عليه والبعض سحق على ما يبدو حتى الموت ربما بسيارات." وقال متحدث باسم الامم المتحدة يوم الخميس ان مسؤولي الامم المتحدة زاروا المعسكر ورأوا الجثث . ويتطابق هذا الرقم مع عدد القتلى الذي ذكره سكان بالمعسكر. ورفضت السلطات العراقية ذلك وقالت ان ثلاثة فقط قتلوا اثناء العملية وان اخرين توفوا قبل تحرك القوات العراقية. وتقول السلطات العراقية ان الثلاثة قتلوا عندما ردت قوات الامن على السكان الذين قذفوها بالحجارة ووجهوا لها تهديدات اثناء عملية لاستعادة اراض من المعسكر واعادتها لمزارعين. وقالت وزارة الدفاع العراقية انها ستحقق في العملية. وقالت بيلاي في بيان ان الجيش العراقي كان على علم باخطار شن عملية عسكرية في المخيم. وأدت عملية مماثلة قامت بها قوات الامن العراقية في 2009 الى سقوط 11 قتيلا وعشرات القتلى في معسكر اشرف. واضافت "ليس هناك عذر ممكن لهذا العدد من الضحايا. "لا بد من اجراء تحقيق كامل ومستقل وشفاف واي شخص يثبت انه مسؤول عن استخدام القوة المفرطة لابد من محاكمته." وطلبت مجموعة مؤلفة من 19 نائبا امريكيا من ادارة الرئيس باراك اوباما اخطار الكونجرس بما شاهده العسكريون الامريكيون وافراد السفارة في المعسكر خلال تحقيق اجري بعد الهجمات. وقال النواب في رسالة الى وزير الدفاع روبرت جيتس ووزيرة الخارجية هيلاري كلينتون ان"انتهاكات كبيرة لحقوق الانسان تحدث في الظلام.. ونطلب ببساطة منكم ان تلقوا قدرا بسيطا من الضوء على هذا الهجوم المروع." ومعسكر اشرف قاعدة لمنظمة مجاهدي خلق الايرانية التي تعتبرها الولايات المتحدة والعراق وايران منظمة ارهابية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل