المحتوى الرئيسى

زعيم معارض صربي يضرب عن الطعام حتى تستجيب الحكومة لاجراء انتخابات

04/16 22:46

بلجراد (رويترز) - قال زعيم المعارضة المحافظة في صربيا يوم السبت امام 50 الف محتج على الاقل انه سيضرب عن الطعام الى ان توافق الحكومة على اجراء انتخابات مبكرة في البلد الذي يقع في منطقة البلقان. ويحكم ائتلاف مؤيد للاتحاد الاوروبي بزعامة الرئيس بوريس تاديتش صربيا منذ عام 2008 لكن المصاعب الاقتصادية ومشاعر الاحباط مع عقبات تحول دون تحقيق تقدم نحو الانضمام الى الاتحاد الاوروبي تركت كثيرين ساخطين في صربيا. وقال توميسلاف نيكوليتش رئيس الحزب التقدمي الصربي المحافظ للحشد في وسط بلجراد "اعتبارا من صباح اليوم سأمتنع عن تناول الطعام والماء. رسالتي الى تاديتش هي انه عندما يحدث مكروه لي وجه الدعوة الى اجراء انتخابات." وصعد نيكوليتش هو وحزبه النداءات لاجراء انتخابات مبكرة في الاونة الاخيرة. ومن المقرر اجراء الانتخابات في اوائل عام 2012 . وبعد ساعات من امتناعه عن تناول السوائل أبلغ نيكوليتش رويترز بأنه متشائم بشأن اجراء انتخابات مبكرة. وقال "تاديتش لن يخسر شيئا ويمكن اجراء انتخابات مبكرة في وقت لاحق هذا العام بعد استكمال كل المهام الاساسية وبالتالي فان عناده هو الذي يمنعه. لا يمكنه ان يدرك مدى السخط الذي يملا الناس وان شرارة يمكن ان تدفع كل شيء نحو الفوضى. وقال تاديتش الذي اجتمع مع نيكوليتش يوم الخميس انه ليس من الممكن تحديد موعد للانتخابات الى ان تصبح صربيا عضوا في الاتحاد الاوروبي وهو وضع يأمل في الحصول عليه في وقت لاحق هذا العام. وقال تاديتش الذي يرأس أيضا حزب الديمقراطيين الحاكم في بيان ان "الانذارات والتهديدات والتكهنات بشأن مواعيد الانتخابات غير مناسبة على الاطلاق." وبعد عدة أشهر من اضرابات القطاع العام الذي يضم نحوة 500 الف موظف وافقت الحكومة على زيادة الاجور والمعاشات بنسبة 5.5 في المئة في الربع الثاني من عام 2010 . وقال نيكوليتش ان حزبه الذي يتزعم تحالفا من عدة أحزاب صغيرة يطالب باجراء انتخابات مبكرة وزيادة الاجور وشن حملة على الفساد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل