المحتوى الرئيسى

تكبير وتهليل.. قاعة المحكمة الإدارية بعد حلِّ الوطني

04/16 20:36

كتب- حمدي عبد العال: سادت حالة من الارتياح الشديد بين جموع المواطنين والمحامين الذين تزامن وجودهم في قاعة المحكمة الإدارية العليا التي أصدرت حكمها، اليوم، بحلِّ الحزب الوطني، ومصادرة أمواله للدولة، وضجَّت القاعة بالتكبير والزغاريد والتصفيق، وتعالت الأصوات "يحيا العدل.. الحزب الوطني باطل".   وقال محمود أبو العينين، المحامي وصاحب الدعوى التي طالبت بحلِّ الحزب الوطني، لـ(إخوان أون لاين): إن الحكم يعدُّ جولةً جديدةً من جولات نزاهة القضاء المصري وخاصةً مجلس الدولة، وانتصارًا للحق ضد الفساد، والحمد لله الذي ساعد الثورة في القضاء على مؤسسة الحزب الوطني الفاسد.   وأضاف أنه كان لزامًا أن يُحكم بحلِّ الحزب الوطني؛ حتى يبرد دم الشهداء الذين تعالت أصواتهم في ميدان التحرير ببطلانه وضرورة حلِّه.   وأضاف عمرو قاسم، أحد شباب الثورة الذي نهض من على الأرض بعد سجدة الشكر لله، عقب صدور الحكم، أن ما حدث اليوم مرضٍ لشعب مصر والثوار الذين طالبوا بحلِّ الوطني، وردَّدوا في كلِّ الميادين الشعارات والهتافات التي تنادي بحلِّ هذا الحزب الفاسد، ومنها: "احلف بسماها وبترابها.. الحزب الوطني اللي خربها"، و"باطل باطل.. الحزب الوطني باطل".   وأوضح أن حكم الإدارية العليا بمصادرة أموال الحزب الوطني للدولة حكمٌ رائعٌ بعد أن عكف هذا الحزب الفاسد على استنزاف أموال الشعب المصري واستغلالها لصالح أعضائه الذين كانوا لا يرقبون في أموال الشعب إلاًّ ولا ذمةً.   وأكد أحمد عبد الله (موظف) أن حلَّ الحزب الوطني انتصارٌ يضاف إلى انتصارات الثورة بالقضاء على بؤرة الفساد ومفرخة الفاسدين، الذين جرفوا خيرات البلاد، وأجهضوا كل محاولات الإصلاح على مدار العقود الماضية في كلِّ المناحي، وأخصّها المجال السياسي.   وأشار خالد الزعفراني (مهندس)- والذي لَمْلَمَ دموع الفرح بعد أن تساقطت من عينيه- إلى أنه والكثير من أصدقائه كانوا ينتظرون هذا الحكم، وكأنهم ينتظرون مولودًا جديدًا لكلٍّ منهم، واستطرد قائلاً: "ولِمَ لا ونحن ننتظر ميلاد ساحة سياسية مصرية خالية من أعضاء كان همّهم المصالح الشخصية، وتحقيق الثراء المادي، والانضمام إلى قافلة الموافقين في المجالس النيابية والمحليات بالرشى الانتخابية، واختيارات قادة الحزب المتسوِّلين من جيوب هؤلاء الأعضاء الطامحين في تحقيق رغباته الشخصية دون النظر إلى مصلحة الوطن العليا".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل