المحتوى الرئيسى

آخر الأخبار:مانشستر سيتي يقصي يونايتد من كأس إنجلترا

04/16 22:35

توريه أحرز هدف الفوز وشكلت تحركاته خطورة كبيرة على مرمى يونايتد فاز مانشستر سيتي على جاره مانشستر يونايتد 1-صفر يوم السبت على ملعب ويمبلي في لندن في الدور نصف النهائي لمسابقة كأس انجلترا لكرة القدم. أحرز هدف الفوز لاعب الوسط العاجي يحيى توريه في الدقيقة 52. ويلتقي مانشستر سيتي في النهائي مع بولتون او ستوك سيتي اللذين يلتقيان الاحد على الملعب ذاته. كانت هذه المباراة الثالثة بين الفريقين هذا الموسم حيث التقيا مرتين في الدوري المحلي, فتعادلا سلبا ذهابا على ملعب سيتي اوف مانشستر, قبل ان يحسم مانشستر يونايتد مباراة الاياب على ملعب اولدترافورد 2-1. وتأثر يونايتد في مباراة الكأس بغياب مهاجمه واين روني بسبب الايقاف بسبب توجيه الفاظ نابية أمام عدسات الكاميرا التلفزيونية لدى تسجيله احد اهداف فريقه في مرمى وست هام. كما غاب الويلزي راين غيغز ودارين فليتشر اللذين فضل المدرب السير اليكس فيرغوسون اراحتهما.في المقابل, غاب قائد ومهاجم مانشستر سيتي الارجنتيني كارلوس تيفيز لاصابة بتمزق في عضلة الساق الخلفية. بدأ يونايتد المباراة بنزعة هجومية وكاد البلغاري ديميتار برباتوف يفتتح التسجيل بعد أن انفرد بالحارس جو هارت بيد ان الاخير ابعد تسديدته ببراعة الى خارج الملعب. ثم تلقى برباتوف كرة من البرتغالي لويس ناني لعبها فوق المرمى في الدقيقة 15. وكانت اول واخطر فرصة لمانشستر سيتي عندما تهيأت الكرة امام غاريث باري عند مسافة قريبة فاستدار حول نفسه وسددها بجوار القائم الايمن للحارس ادوين فان در سار في الدقيقة 32. ثم فرض لاعبو سيتي أفضلية نسبية وشكلت هجماتهم خطورة على مرمى يونايتد. الشوط الثاني وفي الشوط الثاني نجح توريه في منح التقدم لمانشستر سيتي عندما استغل خطأ لمايكل كاريك في تمرير الكرة فقطعها وراوغ فيديتش وتوغل داخل المنطقة ولعبها بين قدمي فان در سار الذي خرج لملاقاته في الدقيقة 52. وكاد ادم جونسون يضيف الهدف الثاني عندما توغل داخل المنطقة ومرر كرة عرضية زاحفة ابعدها فان در سار بقدمه الى ركنية في الدقيقة 62. وفي الدقيقة 65 كاد ناني يدرك فيها التعادل من ركلة حرة مباشرة ابعدها هارت ببراعة وارتدت من العارضة قبل ان يشتتها الدفاع. وتلقى مانشستر يونايتد ضربة موجعة بطرد لاعب وسطه بول سكولز اثر تدخل قوي ضد المدافع الارجنتيني ماريانو زاباليتا في الدقيقة 72, فاضطر فيرغوسون الى اشراك البرازيلي اندرسون مكان برباتوف. وسدد كاريك كرة قوية من داخل المنطقة تصدى لها حارس سيتي،وتوالت هجمات يونايتد بينما شكلت انطلاقات توريه المعاكسية خطورة وكاد يحرز هدفا ثانيا عندما تلقى كرة داخل المنطقة من باري فتخطى فيديتش وانفرد بفان در سار بيد انه فقد توازنه ليتدخل المدافع الصربي ويبعد الكرة في الدقيقة 90. وبهذا الفوز تأهل مانشستر سيتي إلى نهائي الكأس للمرة الأولى منذ عام 1981. وفي الوقت ذاته منع مانشستر يونايتد حامل الرقم القياسي في عدد الالقاب في المسابقة (11 بطولة اخرها عام 2004) من تحقيق ثلاثية نادرة, ذلك لان الاخير يتصدر ترتيب الدوري المحلي بفارق 7 نقاط عن اقرب منافسيه, كما بلغ نصف نهائي دوري ابطال اوروبا حيث سيلتقي شالكه الالماني.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل