المحتوى الرئيسى
alaan TV

بعد قائمة العار وتزايد القمع: دريد لحام و٣٣ فنانا سوريا يمسكون العصا من المنتصف

04/16 19:52

البديل- وكالات:تراجع فنانون سوريون خطوة عن دعم النظام السوري، الذي شددوا على وقوفهم بجانبه في مواجهة المظاهرات المطالبة بالحرية منذ بداياتها، وبعد قائمة العار التي أعدها سوريون لداعمي السلطة من الفنانين، ومع تزايد القمع للمظاهرات وتزايدها يوما بعد يوم، أصدر 34 فنانا سوريا أبرزهم دريد لحام وبسام كوسا وعباس النوري ورشيد عساف ومنى واصف وأمل عرفة بيانا عبروا فيه عن تأييدهم لأي “حراكٍ سلمي” يحقق كرامةَ وحرية ورفع مستوى معيشة المواطن السوري. وقدموا العزاء للشهداء الذين سقطوا خلال الأحداث الأخيرة، داعين إلى إعلان حداد وطني لمدة ثلاثة أيام في جميع المدن السورية، ومحاسبة كل من تسبب بإراقة الدماء في البلاد.وأوضحوا ما وصصوه بأنه تفسير سيء لبيان سابق لهم حمل عنوان “تحت سقف الوطن”، قائلين: “لقد أردنا من بياننا أن يصب في النقاش الوطني الإيجابي الذي يدور الآن في سورية وفي مرحلة حساسة من تاريخها”، وأضاف البيان الجديد أن”الشعب السوري فهم البيان الأول بطريقة عدائية تظهر الفنانين السوريين وكأنهم يعيشون في حالة خصام مع السلطة وكأننا لم نحظ بالتقدير والتكريم من قبل القيادة السياسية وعلى رأسها السيد الرئيس الدكتور بشار الأسد”.وأثار موقف الفنانين السوريين جدلا كبيرا لدى عدد كبير من السوريين، حيث اتهمهم البعض بـ”النفاق ومحاباة النظام والوقوف في صفه ضد الشعب”، فيما أسس شباب سوريون “قائمة عار” على موقع فيسبوك تحت عنوان “سوريون ضد الثورة السورية” تتضمن أسماء بعض الفنانين الذين اتخذوا موقفا محايدا أو ‘منحازا للسلطة’ في سوريا.وعلى الجانب الآخر حظي فنانون آخرون باحترام وتقدير الشعب السوري لمواقفهم الواضحة من البداية. ففنان الكاريكاتير السوري علي فرزات قال في حديث تلفزيوني إنه بصدد وضع “قائمة للعار تضم أسماء مثقفين وفنانين التزموا الصمت تجاه ما يحدث في سوريا بانتظار ما ستؤول إليه الأمور ليركبوا بعد ذلك الموجة”. فيما شهدت أغنية الفنان السوري سميح شقير “يا حيف” مشاهدات كبيرة على المواقع الإلكترونية، وتم تداولها بشكل كبير، وهي الأغنية الأولى من نوعها التي تناولت الأحداث في سوريا، وظهر فيها تعاطف شديد من أهالي درعا، وحملت كلماتها الكثير من الجرأة. ويقول شقير في مقدمة الأغنية “يا حيف… أخ ويا حيف زخ رصاص على الناس العزّل يا حيف، وأطفال بعمر الورد تعتقلن كيف، وإنت ابن بلادي تقتل بولادي، وظهرك للعادي وعليي هاجم بالسيف”.مواضيع ذات صلة

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل