المحتوى الرئيسى

80 مليون جنيه خسائر لـ«قناة السويس» بسبب الإضرابات.. والعبارات تلجأ لـ«دبى» و«تركيا»

04/16 19:20

تواصلت الاحتجاجات الفئوية فى القاهرة وعدد من المحافظات، السبت، وألغى عدد كبير من العبارات التعاقد مع ترسانات السويس والإسماعيلية ومسطرد البحرية التابعة لهيئة قناة السويس، ولجأت إلى ترسانات دبى وتركيا لإصلاح السفن، بعد إضراب حوالى 1200 عامل بالترسانات البحرية، مما أدى إلى خسائر مبدئية بلغت 80 مليون جنيه، منها 30 مليوناً نتيجة إلغاء التعاقدات لحوالى 20 عبارة، و50 مليوناً نتيجة تعويضات متوقعة وخسائر غير مباشرة بسبب هروب الشركات الأجنبية للخارج. وكشف المهندس محمد حسن حنفى، مدير ترسانة السويس البحرية، عن أن الترسانة تواجه أزمة كبيرة أثرت بالسلب على سمعة مصر، بسبب رفض العمال المضربين عن العمل السماح بخروج العبارات التى تم الانتهاء منها، مما تسبب فى خسائر ضخمة بالنسبة للترسانة وأصحاب العبارات، ولجوء عدد منهم إلى إقامة دعاوى تعويض ضد الترسانة وهيئة قناة السويس. وقال إن الفريق أحمد فاضل، رئيس هيئة قناة السويس، وافق على معظم مطالب العمال، وتمت زيادة الرواتب إلى 350% وأصبح الحد الأدنى للرواتب 1500 جنيه للعامل الحاصل على دبلوم تجارة، مشيراً إلى أن المطلب الأساسى للعمال هو تغيير صفتهم من القانون «48» الذى ينظم العمل بالنسبة للقطاع العام، ونقلهم تحت مظلة القانون «47» الذى ينظم العمل بالنسبة للحكومة، موضحاً أن تغيير القانون يحتاج إلى تشريع من مجلس الشعب. فى السياق ذاته، قال الربان نبيل لطفى، نائب مدير شركة الجسر العربى المملوكة لدول مصر والأردن والعراق، إن الشركة تعرضت لخسائر تجاوزت مليونى جنيه بسبب منع خروج العبارة نفرتيتى التى دخلت حوض ترسانة السويس البحرية منذ 3 أشهر لعمل عمرة شاملة استعدادًا لموسم نقل العمرة والركاب. وتجددت المظاهرات والمطالب الفئوية أمام مجلس الوزراء، السبت، وتظاهر العشرات من العاملين بالجهاز المركزى للمحاسبات للمطالبة بتسوية حالتهم الوظيفية، وهتفوا ضد رئيس الجهاز المركزى للمحاسبات قائلين: «ساكت ساكت ساكت ليه.. رد علينا يا جودت بيه». وتظاهر العشرات من العاملين فى جهاز تحسين الأراضى بمحافظة البحيرة التابع لوزارة الزراعة، مطالبين شرف بضرورة تثبيتهم فى عملهم ورفع أجورهم، وقال المتظاهرون: «نحصل على 90 جنيهاً فى الشهر فقط، ونعمل ساعات طويلة فى الشمس، ومنا من يعمل منذ 17 سنة دون أن يتم تعيينه». ونظم العشرات من عمال عمر أفندى، وقفة احتجاجية للمطالبة بعودة الشركة إلى القطاع العام مرة أخرى، رافضين تركها خاوية دون منتجات ودون عمل، وطالبوا الدكتور عصام شرف بصرف حوافزهم التى لم يحصلوا عليها منذ خمس سنوات متصلة، إضافة إلى زيادة رواتبهم. وتظاهر العشرات من الأهالى والعاملين بمدينتى أكتوبر وحلوان لليوم الثالث على التوالى أمام مجلس الوزراء، للمطالبة بإلغاء القرار الصادر بعودة محافظتى 6 أكتوبر إلى الجيزة، وحلوان إلى القاهرة. واستقبل المعتصمون مصطفى بكرى، النائب السابق بمجلس الشعب عن دائرة حلوان، بالهتافات المضادة والشتائم، وعندما تحدث إليهم بكرى وقال إنه ضد قرار الفصل وجاء لمقابلة رئيس مجلس الوزراء للاحتجاج على قرار دمج المحافظات، تحول المواطنون إلى الهتاف له والثناء على إنجازاته للدائرة. وتظاهر المئات من الأطباء بوزارة الصحة أمام ديوان الوزارة، السبت، للمطالبة بتأمين مستشفيات الوزارة، خاصة بعد إغلاق مستشفى أحمد ماهر، الجمعة، بعد هجوم عدد من البلطجية على أطباء المستشفى، وقال الدكتور محمد شفيق، عضو تجمع «أطباء بلا حقوق»، إنهم يطالبون بتنفيذ قرارات الجمعية العمومية، بإقالة الدكتور أشرف حاتم، وزير الصحة، عضو لجنة السياسات بالحزب الوطنى السابق، وتجميد الدكتور حمدى السيد، نقيب الأطباء، وإجراء انتخابات مبكرة فى النقابة، وتوفير هيكل عادل للأجور. وشهدت 3 محافظات احتجاجات، السبت، ففى كفر الشيخ، تجمع نحو 3 آلاف مواطن أمام الوحدة المحلية بسنهور المدينة بمركز دسوق احتجاجا على إضراب السائقين بخط «دسوق ـ سنهور» عن العمل بسبب رفض المواطنين سداد الأجرة التى يفرضها عليهم السائقون بالمخالفة للتسعيرة القانونية. وفى الإسماعيلية، تظاهر العشرات من أهالى مدينة التل الكبير أمام مستشفى التل المركزى للمطالبة بإقالة مدير المستشفى الدكتور صالح عبدالمعطى، وانتقد المتظاهرون تدنى الخدمات الطبية داخل المستشفى وسوء مستوى أطقم التمريض. وفى البحيرة، تظاهر نحو ألفا مواطن وصياد بمدينة إدكو على شاطئ البحر المتوسط فى الموقع المقترح لإقامة شركة «بى.بى» للغاز، والذى يرفضه الأهالى بسبب مواجهته للكتلة السكنية للمدينة، ورفع المتظاهرون لافتات مكتوباً عليها: «عايز حقى فى بيئة نظيفة» و«لا لقتل أطفالنا.. ولا لتلوث البيئة.. لا لدمار شاطئ إدكو».

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل