المحتوى الرئيسى

إخوان الإسكندرية ينقذون قسم الجمرك من كارثة

04/16 18:35

الإسكندرية- محمد مدني: أنقذ الإخوان المسلمون في منطقة بحري والجمرك بالإسكندرية قسم شرطة الجمرك من كارثة محققة، إثر انطلاق بعض أهالي الشهداء وآخرين- عقب انتهاء أحداث محاكمة الضباط- إلى قسم الشرطة، والذي يحاكم منه معاون رئيس المباحث معتز العسقلاني ضمن مجموعة محاكمة الضباط؛ رفضًا لإجراءات المحاكمة، ومنع الأهالي من دخول القاعة، ومشاهدة الضباط في الحبس.   وتجمع أهالي المنطقة وعددٌ من رموز الإخوان، وشكَّلوا دروعًا بشريةً لحماية القسم من عمليات الاعتداء، خاصةً بعد أن تمَّ التعدي على إحدى سيارات الشرطة الخاصة بتأمين المدارس، وتحطيمها والتعدي على سائق السيارة، وهو الآن محتجز بالمستشفى الميري للعلاج.   من جانبه، قال حسن إسماعيل، أحد رموز الإخوان بالمنطقة: إن الإخوان تجمعوا أمام القسم لحمايته وتهدئة الأهالي، ولتأكيد أن حرق القسم أو تحطيم سيارات الشرطة ليس حلاًّ.   وأضاف: "نزلنا لحماية قسم الشرطة؛ لأنه في النهاية منشأةٌ عامةٌ من أموال الشعب ولخدمة الشعب، أما تحطيمه في لحظات غضب أو انفعال فهو أمر غير مقبول، وتابع: "نقدِّر مشاعر أهالي الشهداء، والغضب الذي يعيشونه حسرةً على أبنائهم، لكنَّ التعامل بهذه الطريقة ليس حلاًّ"، مشيرًا إلى أنه تمَّ تشكيل لجنة من رموز المنطقة، ومَن يتمتعون بقابلية وشعبية وقدرة على الإقناع، ومعهم بطبيعة الحال وفدٌ من إخوان المنطقة؛ للذهاب إلى والد الشهيد، وتهدئة الأسرة الغاضبة، وتصحيح المفاهيم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل