المحتوى الرئيسى

الاشتراكى المصرى: لن نندمج مع أحزاب اليسار لكننا نرحب بالتعاون معهم

04/16 15:05

أكد أحمد بهاء شعبان، وكيل مؤسسى الحزب الاشتراكى المصرى، أن الحزب لن يندمج مع أحزاب يسارية أخرى خلال الفترة الحالية، تجنبا لخلافات، قد تتسبب فى مزيد من الانقسام بين صفوف اليسار المصرى، إلا أنه شدد فى الوقت ذاته على أن الحزب يمد يديه لجميع القوى اليسارية، ويسعى للتعاون مع جميع القوى الوطنية المصرية. أشار شعبان إلى أن الحزب يضم فى عضويته عدد من النشطاء والمفكرين البارزين، مثل الدكتورة كريمة الحفناوى القيادية فى حركة كفاية، والجمعية الوطنية للتغيير، والدكتور سمير أمين، والدكتورة سلوى العنترى الخبيرة المصرفية، والدكتور محمد نور الدين الخبير الاقتصادى. وأوضح أن الحزب يتبنى حق الجماهير الفقيرة فى الحصول على نصيب عادل من الثروة الوطنية، كما يتبنى رؤية اقتصادية تعلى من دور المجتمع والدولة، وتقف ضد سياسات النيوليبرالية، التى أدت لتخريب المجتمع، بالإضافة إلى تحديد دور القطاع الخاص، ومواجهة السياسات الاحتكارية والفساد، واستيلاء مجموعة محدودة من رجال الأعمال على الثروة. وأكد شعبان أن الحزب ليس متعجلا فى التقدم بأوراق تأسيسه إلى لجنة شئون الأحزاب وقال: "لا يشغلنا هاجس الـ5 الآف توقيع لأننا يمكن أن نجمعها بسهولة، ولكن ما يشغلنا هو انتقاء الأعضاء الذين سينضمون للحزب".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل