المحتوى الرئيسى

"الإدارية": الشرعية الثورية أسقطت "الوطني"

04/16 19:23

كتب- حمدي عبد العال: أكدت المحكمة الإدارية العليا أن ثورة 25 يناير، أزاحت النظام السياسي القائم وأسقطته، وأجبرت رئيس الجمهورية الذي هو رئيس الحزب الوطني على التنحي، وأنه يلزم ذلك قانونًا وواقعًا أن يكون الحزب قد أُزيل من الواقع السياسي المصري؛ رضوخًا لإرادة الشعب المصري، ومن ثَمَّ فلا يستقيم عقلاً أن يسقط النظام الحاكم دون أدواته وهو الحزب، ولا يكون على المحكمة في هذه الحالة إلا الكشف عن هذا السقوط؛ حيث لم يعد له وجود بعد 11/2/2011م، تاريخ إجبار الشعب رئيس الجمهورية والحزب على التنحي.   وأضافت المحكمة- في حيثيات حكمها بحل الحزب- أن المجلس الأعلى للقوات المسلحة امتنع عن إعلان حلِّ الحزب الوطني- وحسنًا قد فعل- حتى لا يقال إنه اغتصب سلطة المحكمة المنوط بها دون غيرها الكشف عن حلِّ الأحزاب، وذلك احترام من المجلس الأعلى للقوات المسلحة للسلطة القضائية.   وأضافت أنه لزامًا عليها وبعد أن كشفت عن سقوط واقع ما كان يسمَّى "الحزب الوطني الديمقراطي" وانحلاله؛ أن تقضي بأيلولة أمواله التي هي- ابتداءً وانتهاءً- أموال الشعب، خاصةً وقد ثبت للمحكمة أن أموال الدولة اختلطت بأموال الحزب.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل