المحتوى الرئيسى

أم كلثوم والكلاسيكو يشعلان المقاهي

04/16 13:22

دبي- خاص (يوروسبورت عربية) تتجمع فرقة "الست" كل ليلة بحضور "الأصبجي" والكورال جاهز بانتظار الصوت الأرجواني الآتي في الموعد لبدء البروفات استعدادا لليلة الكبيرة من أول كل شهر (ليلة الخميس) وعندما يحين الوقت الوعود تخلو الشوارع من كل شيء، ولا صوت يعلو فوق صوت المذياع. هكذا كان الحال في ليالي أم كلثوم الساحرة، وهذا هو الحال مع اختلاف الزمان والمكان والأدوات مع مباريات قمة "الليغا" الإسبانية، فيما يعرف حاليا بـ"الكلاسيكو". متحمسون كبار في السن لمباراة الكلاسيكو السبت ممن عاصروا الزمن الجميل أكدوا أن هذين الفريقين (ريال مدريد وبرشلونة) نجحا في جذب انتباه العرب، كما كانت الراحلة أم كلثوم تعمل.. مع فارق التشبيه.! ورغم أن السواد الأعظم من عشاق الليغا حاليا من الشباب صغار السن، إلا أن قمة الدوري الاسباني لكرة القدم تحظى أيضا باهتمام ومتابعة شريحة عريضة من الجنس الناعم، فضلا عن كبار السن، وهذا ما ستؤكده المقاهي التي تشتعل حماسا وإثارة مع انطلاق المباراة بعد ساعات، والتي تعج عادة بمختلف الفئات والأعمار. ويقول قائل أن أم كلثوم وغيرها من أساطير الفن العربي، كانوا يجمعون الناس على حبهم ولا يفرقون، ولا مكان للمتعصبين بين الحضور المصفقين، وكم جميلا أن تكون مباريات الكلاسيكو كذلك، مع فريقين لا يحملان أي علم عربي، فلا بد أن يكون الفوز والخسارة وجهان لعملة واحدة. من حسام بركات

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل