المحتوى الرئيسى

كي مون: الثورات العربية وجوب سلام المغرب

04/16 11:33

صرح الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون في تقرير صدر امس الجمعة، بأن الثورات الحالية في العالم العربي تجعل التوصل الى حل للنزاع والبحث عن سلام دائم في الصحراء الغربية امرا ضروريا اكثر من اي وقت مضى.وبعد عشرين عاما على وقف هش لإطلاق النار في هذه المنطقة التي يتنازعها المغرب ومتمردو جبهة البوليساريو، رأى الامين العام ان التدهور الامني مستمر وان "انعداما تاما للثقة" يسود الطرفين.وفي الإطار الراهن، حيث تشهد المنطقة ثورات غير مسبوقة، اشار الامين العام الى ان "الدعوات لمزيد من الحقوق السياسية والاقتصادية تضع استقرار الصحراء الغربية وامنها امام تحديات جديدة يمكن ان تهدد الوضع الراهن على الأرجح" وتؤدي الى عودة اعمال العنف.وهذا النزاع الذي يصفه عدد من البلدان الافريقية بأنه "منسي" يتطلب، كما قال الامين العام، مزيدا من الاهتمام من المجموعة الدولية.وتطالب البوليساريو باستقلال هذه المنطقة الشاسعة الغنية بالفوسفات والقليلة السكان. ويعرض المغرب الذي ضم الصحراء الغربية في 1976 بعد انسحاب إسبانيا، مزيدا من الحكم الذاتي لكنه يرفض دعوات الامم المتحدة الى اجراء استفتاء حول تقرير المصير.واشار الامين العام في تقريره، الى ان عشر جولات من المحادثات غير الرسمية تحت اشراف الامم المتحدة بين الطرفين في السنوات الاربع الاخيرة، لم تؤد الى التقريب بين الفريقين. وازدادت انتهاكات وقف اطلاق النار في الاشهر الاخيرة.وسيجدد مجلس الامن هذا الشهر مهمة الامم المتحدة في الصحراء الغربية، التي وصفها مسئول امريكي كبير بأنها اصعب عمل يواجهه سنويا اعضاء مجلس الامن الخمسة عشر.ودعا بان كي مون مجلس الامن الى مساعدة مهمة الامم المتحدة في الصحراء الغربية على تجاوز العقبات المتزايدة التي تعترض تنفيذ واجباتها، وتقضي مهمتها بمراقبة الانشطة العسكرية للطرفين والعمل من اجل تقرير المصير.  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل