المحتوى الرئيسى

آخر الأخبار:عائشة القذافي: "دعوات الغرب لرحيل والدي اهانة للشعب الليبي"

04/15 02:34

القت عائشة القذافي خطابها بمناسبة حلول ذكرى القصف الامريكي عام 1986 قالت عائشة ابنة الزعيم الليبي معمر القذافي في خطاب القته في معسكر باب العزيزية بطرابلس بمناسبة حلول الذكرى السنوية 25 للغارة الامريكية عام 1986 إن الدعوات التي يطلقها الغرب لرحيل والدها تعتبر اهانة لكل الشعب الليبي. وقالت عائشة القذافي في خطابها: "في عام 1911 قتل الايطاليون جدي في غارة جوية، والآن يحاولون قتل ابي. تبت ايديهم." ونقل التلفزيون الليبي الرسمي الحفل الذي اقيم لاحياء ذكرى الغارات التي امر بها الرئيس الامريكي رونالد ريغان عام 1986 ردا على ما وصفه بتورط ليبيا في عملية تفجير ملهى ليلي في برلين مما تسبب في مقتل جنديين امريكيين. وقالت عائشة انها كانت تبلغ من العمر خمس سنوات عندما وقعت الغارة الامريكية، و"انهم امطرونا بالصواريخ والقنابل، محاولين قتلي وقد قتلوا بالفعل عشرات الاطفال الليبيين." ومضت للقول: "والآن وبعد ربع قرن ها هي نفس الصواريخ والقنابل تنهمر على رؤوس اطفالي واطفالكم." وكانت قوات حلف شمال الاطلسي قد شنت غارات جديدة على العاصمة الليبية في وقت سابق من يوم الخميس. وقالت عائشة مخاطبة القوى الغربية التي تنفذ الضربات الجوية بموجب قرار لمجلس الامن يخولها استخدام القوة لحماية المدنيين الليبيين: "من هم المدنيون الذين تحمونهم؟ هل هم الذين يحملون البنادق الاوتوماتيكية والقنابل اليدوية؟ هل هؤلاء هم المدنيين الابرياء الذين تقولون انكم تحمونهم؟" "اتركوا سماءنا، وخذوا معكم طائراتكم وصواريخكم." ولكن احد مؤيدي المعارضة الليبية في مدينة مصراته المحاصرة وصف لوكالة رويترز خطاب عائشة القذافي بأنه علامة يأس. وقال: "ما قالته عائشة اشارة الى يأس اسرة القذافي وبطانته، فهم يعلمون ان ايامهم معدودة."

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل