المحتوى الرئيسى
alaan TV

نداء للاشقاء اليمنيين " ان لم تكن الحكمة يمانية فلن تكون فلسطينية"بقلم جمال ابو لاشين

04/15 00:23

نداء للأشقاء اليمنيين! "إن لم تكن الحكمة يمانية فلن تكون فلسطينية" بقلم /جمال ابو لاشين مدير الدراسات بالمركز القومي منذ أكثر من شهرين ونحن نتابع تطورات الموقف في اليمن عبر الفضائيات العربية العتيدة, ونلمس بشكل واضح التقزيم المتعمد لمشكلات اليمن والانحياز لطرف ضد آخر , وما يغضبنا هو تحول بعض الفضائيات المدعومة حكوميا " لغرفة عمليات عسكرية" وملتقى للمهمشين من كافة الأطياف السياسية , ويضحكنا تباكيهم على أبناء اليمن الذين لم يكونوا يوما جزءا منهم ومن استثماراتهم وأموالهم المودعة في بنوك أمريكا وأوروبا, ولم يحظى هذا القطر العزيز على قلب كل عروبي بالدعم السياسي أو الاقتصادي اللازم من مجلس التعاون الخليجي على الرغم من حراسته البوابة الجنوبية للجزيرة العربية . ويقلقنا التوجيه المسيس والمتعمد للمشكلة ,وتوجيه الصراع الدائر في اليمن بعبارات كصراع الجنوب الفقير والشمال الغنى (وكلاهما فقير) , والصراع (مع الحوثيين) المدعومين من إيران حيث يجري إخراجها بشكل جيد من إعلامنا المبجل وربطها بمطالب الشعب في ثورته المطالبة برحيل النظام ورموزه ,من خلال كلمة "مباشر" التي أصبحت اكرهها , لأنها لا تعكس إلا الصورة فقط والتي بالإمكان حرفها واستغلالها كيفما أمكن , ويزيد على ذلك سقف التوقعات للإعلاميين الذي تحسه في كل كلمة تصدر منهم وكأنهم هم من يخوض المعركة على الأرض , ويحزنهم كثيرا أن تذهب توقعاتهم سدى , ومع الوقت يعتاد المشاهد تلك العبارات والتلميحات ويتقبل أي حل يحقن الدماء حتى لو كان ثمنه تقسيم اليمن الذي لم يهنأ يوما بوحدته حتى تظهر قوى تشده للانقسام . ومن هنا من فلسطين ومن قطاع غزة المحاصر ومن شعب يعاني الانقسام . • أهيب بأشقائنا اليمنيين أن يخرجوا من دائرة الصراع الدائر في هذا البلد العزيز على قلوبنا صاحب التاريخ العريق وان يقف أبنائه سدا منيعا في وجه كل القوى وأصحاب المصالح في إعادة تقسيمه، ويكفيكم ماعانيتموه زمن الإمبراطورية العثمانية , وزمن البريطانيين الذين حرصوا دوما على تقسيمكم , والذين احتلوا جنوبكم منذ العام 1839 ولمدة 128 عاما متواصلة كان حاكم عدن البريطاني هو من يحكم الجنوب كله. • لقد حكمت الجغرافيا عليكم بهذا الموقع الفريد على طريق التجارة من أوروبا وأفريقيا إلى شرق آسيا والهند بالتحديد خصوصا بعد فتح قناة السويس، ولم يترككم الاستعمار لتهنئوا يوما بهذه الخصوصية التي حباكم الله إياها , فأهمل تعليمكم وحاول طمس لغتكم أينما امتد نفوذه , ولإعلانكم جمهوريتكم سواء شمالا أو في الجنوب حاربكم أصحاب الممالك والسلطنات . • حتى (القاعدة)والكل يعرف كيف بدأت وكيف انتهت , لا يجب أن تكون فزاعتكم فشبابها الأوائل حاربوا الوجود السوفياتي في أفغانستان وكان منطلقهم محاربة الكفر والإلحاد في هذا البلد المسلم ،ن وبعد انسحاب السوفييت منه لم يسمح لهم بمغادرتها ومنعت قياداتهم من العودة لبلدانهم فمن مولهم؟ ومن دفعهم إلى هناك ؟ ولماذا تركهم بعدها؟ الم يكن الأمريكان ومن حالفها من العرب وهم معروفون هذه ليست نقطة سوداء في ثوبكم ولا تسترضوا الأمريكان بقتالهم , لأنهم معنيين بتقسيمكم ولن يرضيهم إلا إعادتكم لعصر الاستعمار الطويل حيث يشرفون على أهم المسطحات المائية . • شكلتم في العام 1989 مع مصر والعراق والأردن مجلس التعاون العربي كمجلس مواز لمجلس التعاون الخليجي فماذا حدث؟ حوصر العراق في العام 1991 ووقفتم ضد حصاره , فانفرط مجلسكم وزادت النقمة عليكم , وتوحدتم عام 1994 في عمان وفرحنا بوحدتكم إلا أنها تعرضت في كثير من الأحيان لرياح الانقسام ممن لا يريدون لكم النصر فمنعتم بحكمتكم كل المحاولات الرامية لفرقتكم . • لا تسترضوا الأمريكان فانتم تعلمون التهديدات التي تمارسها أثيوبيا على الضفة الغربية من البحر الأحمر وبمباركة منهم , فقد عزلوا الصومال وهو من دول الجامعة العربية عن السودان الشقيق بشق إقليم أريتيريا ليصبح لها نافذة على باب المندب تنافسكم بها , وما قاموا بعدها من دعم حرب أهلية في الصومال عام 1992 أدخلت البلاد فى انقسامات حادة ، وقضى الآلاف المؤلفة نحبهم وفر مثلهم من مجاعة تفوق الوصف, فكانت اليمن أول من استقبلهم كل هذا جرى برضي الأمريكان وحلفائهم, وتعلمون أهدافهم من تمزيق للوطن العربي وتشتيت لمقدراتهم . • بلدكم يستحق أن تعملوا على وحدته ولا تعززوا الفرقة بينكم فقد قال عنكم رسول الله محمد –صلى الله عليه وسلم- عند قدومكم لمبايعته: "الله اكبر , جاء نصر الله , وجاء الفتح ,وجاء أهل اليمن ,قوم نقية قلوبهم , لنية طاعتهم ,الإيمان يمان , والفقه يمان , والحكمة يمانية " وقال فيكم أيضا : "إن الله استقبل بي الشام , وولى ظهري اليمن وقال لي يا محمد إني جعلت لك ما تجاهك غنيمة ورزقا وما خلف ظهرك مددا ". فكيف بقوم الصحابي الجليل ابو موسى الأشعري " أول من أفشى المصافحة بين المسلمين " تتوه عنهم الحكمة , ويقل إيمانهم, وينضب فقهائهم ويحضرني هنا قول" للرمز الوطني والقومي الكبير" عبدا لله الحوراني " ابو منيف " رحمه الله بمناسبة وحدة اليمن في عمان 1994 داعيا " اللهم هبنا بعض حكمة أهل اليمن " ، معولا على وحدتكم أن تكون مدخلا لوحدة رؤانا حول مصيرنا ،وجامعة لفصائل العمل الوطني ، في وقت نحن أحوج مانكون فيه للتماسك والتفاهم . وتتحدث الأساطير" أن بدء الخليقة على الأرض كانت في عدن حيث هناك مثل قابيل أخاه هابيل" . فاختاروا ما بين الخرافة وما بين قول رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فيكم , ورغم سوداوية الصورة آمل من الله إلا تضيع حكمتكم وان تظلوا على مستوى وصفكم , فان ضاعت حكمتكم ضاعت وحدتنا فان لم تكن الحكمة يمانية فلن تكون فلسطينية , وليحمي الله بلدكم وشعبكم الحكيم من الانزلاق للانقسام والحرب الأهلية ولترفعوا أشواككم بأيديكم ولن تنفعكم كل المبادرات الخارجية .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل