المحتوى الرئيسى

التوك شو.. طبيب بمستشفى شرم الشيخ: قلب مبارك يعمل بكفاءة شاب فى الثلاثينات.. والجيش: استخدمنا ذخائر "فشنك" لفض المتظاهرين منذ بداية نزولنا للشارع.. والعوا: الدولة الدينية أكذوبة كبيرة

04/15 16:48

بعد أن كان الحديث عن صحة مبارك الرئيس السابق من المحرمات أو الممنوعات أجبر الجميع على الشفافية لأول مرة، وأكد مصدر طبى بمستشفى شرم الشيخ الدولى، أن حالة الرئيس المخلوع محمد حسنى مبارك جيدة تماماً، وقال المصدر، فى برنامج الحياة اليوم إن "قلب مبارك يعمل بنسبة 73 %، وهى تعادل كفاءة شاب فى الثلاثينات"، وأكد الطبيب أن "الرئيس السابق لا يخضع للعلاج الكيماوى، وغير مصاب بالسرطان وعضلات بطنه مرتخية ومحتويات القفص الصدرى جيدة". فيما أكد الدكتور أحمد السباعى، كبير الأطباء الشرعيين بوزارة العدل، إن مبارك بصحة جيدة ويمشى على قدميه، وحالته الصحية مستقرة تماماً، مشيرًا إلى أن الورم الذى تم استئصاله فى ألمانيا كان ورما سرطانياً وتم استئصاله نهائياً، والآن يوجد فريق طبى لمتابعة حالته. وبعيداً عن صحة مبارك والتحقيق معه، أجرى برنامج "مصر النهاردة" حواراً مع أعضاء المجلس العسكرى، ونفى اللواء حسن الروينى عضو المجلس الأعلى للقوات المسلحة أن تكون مدينة شرم الشيخ بؤرة تدير وتسيطر على أمور البلاد، وأكد أن قرارات النائب العام لم تأت متأخرة حيث يسبقها إجراءات كثيرة تستغرق وقت طويل."القاهرة اليوم".. الدماطى: رجال النظام قتلوا الشعب المصرى على مدار 30 عاماً.. ومبارك عقوبته الإعدام فى تهمة قتل المتظاهرين.. نجاد البرعى: لا يمكن أن نضمن محاكمة عادله لرجال النظام السابقشاهده محمود رضاأهم الأخبار - النائب العام يصدر حكما بحبس الرئيس السابق ونجليه جمال وعلاء بسجن طره. - القوى الوطنية تعلق التظاهرات لإشعار آخر عقب الإعلان عن حبس الرئيس السابق ونجليه. - الانتهاء من بناء كنيسة صول بأطفيح بعد 28 يوم حيث كانت أول صلاة بها اليوم. الفقرة الرئيسية: هل محاكمات الرئيس السابق ستتصف بالعدالة؟الضيوف: محمد الدماطى المحامى وكيل نقابة المحامين ومقر لجنة الحريات. نجاد البرعى المحامى والرئيس التنفيذى للمجموعة المتحدة. منتصر الزيات المحامى. قال محمد الدماطى، وكيل نقابة المحامين ومقر لجنة الحريات، إن فكرة المحاكمة الشعبية ليست وليدة الجمعة السابقة بل قمنا فيما مضى بصحبة المستشار الخضيرى بمحاكمة شعبيه للحزب الوطنى وجميع رموزه، لكن فوجئنا عندها بدخول الأمن المركزى واحتجاز المحامين المقيمين لهذه المحاكمة، وكان القصد من هذه المحاكمة استهدفا الرئيس السابق مبارك. وعن المحاكمة الشعبية للرئيس ونجليه بالتحرير، قال إننا اتهمنا مبارك فى المحاكمة الشعبية بعدة تهم أهمها قتل المتظاهرين وعقوبتها الإعدام وهذا ما طلبناه فى التحرير، وثانيها المساعدة فى تصدير الغاز لإسرائيل وشريك بالتحريض والمساعدة فى الخصخصة ونهب الأراضى، لافتا إلى أنه ما دام المتهم لم يمثل للمحاكمة ليس له الحق فى الدفاع، مؤكداً أن هؤلاء رجال النظام قتلوا الشعب المصرى بكافة السبل على مدار 30 عاما، ويجب القصاص لكل من قتل المتظاهرين وأفسد الحياة السياسية والاجتماعية والسياسية. وناشد الدماطى أى محامٍ مصرى عدم الدفاع عن الرئيس السابق، لأنه دمر كافة المناحى الحياتية بمصر كما أعلن عن ثقته فى القضاء المصرى. فيما قال نجاد البرعى المحامى والرئيس التنفيذى للمجموعة المتحدة أنه لا يمكن أن نضمن محاكمة عادلة لأى من المتهمين فى قضايا تتعلق بأفراد النظام السابق، وذلك لأنهم أصبحوا فريسة لرأى عام جائع يريد أن ينهش فى لحومهم، لافتا إلى أن ما يحدث حاليا فى الرأى العام الإعلامى أو الشعبى، لا يجوز مطلقا ومناف للمادة 187 فى قانون العقوبات التى تفيد بالحبس لكل من يؤثر على القضاة أو الشهود أو الرأى العام لصالح أو ضد المتهم. ولفت إلى أنه يجب أن يلتزم الإعلام بالصمت فى كل وسائله وعدم تناقل الأخبار عن هؤلاء المحالين للقضاء لأنهم حاليا فى يد العدالة، حتى تتمكن من الفصل فيما إذا كانوا مدانين أم غير ذلك، لافتا إلى أن القضاء المصرى نزيه ويقوم بمهامه على أكمل وجه، لذا يجب المساهمة من الجميع لتوفير مناخا هادئا ليتسنى لهم القيام بمهامهم على أكمل وجه، وناشد الرأى العام بقوله "لا يجب أن ننتهك حقوق الذين انتهكوا حقوقنا"، فالحكم النهائى هو حكم القضاء ويجب أن نتفهم جيدا أن المتهم برىء حتى تثبت إدانته ولا أحد فوق القانون. ومن جهته قال منتصر الزيات المحامى إنه يجب توفير محاكمة عادله لكل مواطن مستشهدا بقوله تعالى: "لا يجرمنكم شنأن قوم ألا تعدلوا، أعدلوا هو أقرب للتقوى"، فيجب أن نستجيب لأمر الله فى تحقيق العدل وتوفير محاكمة عادلة لها مواصفاتها من توفير دفاع وشهود وكل ما يلزم محاكمة عادلة، مشيرا إلى معاناة المواطنين فى السابق بسبب المحاكمات الموجهة فى النظام البائد التى لا يقبلها أحد فالحكم عنوانه الحقيقة، فالأحكام تصدر باسم الشعب ومن حق الشعب المساعدة فى الحكم. "العاشرة مساء".. العوا: مبارك سيواجهه مشكلة فى أن يجد محامين مصريين يدافعون عنه.. وقلة الأصل أن نترك أى مدانٍ دون محاسبة.. الدولة الدينية "أكذوبة كبيرة" لم يعرفها الإسلام.. وحكومة شرف تضم وزيراً كان يوزع الأموال فى الانتخاباتشاهده رامى نوارأهم الأخبار - حبس مبارك ونجليه 15 يوما على ذمة التحقيقات. - سوزان مبارك تعرضت للإغماء بمستشفى شرم الشيخ. - حالة مبارك "غير مستقرة" بعد حبس زكريا عزمى. - حبس مرتضى منصور 15 يوماً على ذمة التحقيقات وقال أحمد شلبى، الصحفى بالمصرى اليوم، معلقاً على حبس مبارك ونجليه وصل علاء وجمال مبارك إلى سجن طره فى حوالى الساعة السادسة وسط تشديدات من أمن السجن وتم وضعهم فى عنبر لهم معا، مشيراً إلى أن أنس الفقى كان يعلم بقدوم علاء وجمال إلى السجن فى حين رفض علاء الجلوس معهم، ولكن جمال جلس معهم ورفض تناول الطعام، وأكد عدد من الشهود أن جمال مبارك كان وجهه شاحب وفقد نصف وزنة تقريبا. وقال د.مصطفى كامل، السيد أستاذ العلوم السياسية بالجامعة الأمريكية، إن ما حدث فى مصر طفرة فى البلدان العربية فمن المعروف أن حكام البلدان العربية فراعنة ولا تتم محاكمتهم أبدا، مؤكداً أن محاكمة الرئيس السابق خطوة نحو الديمقراطية ليس فى مصر فقط، بل فى الوطن العربى ككل، مشيراً إلى أن هناك فى كوريا تم محاكمة رئيسين لها فى القرن الماضى أحدهما بالإعدام بعد أن تعامل بالقوة مع حركة مطالبة بالديمقراطية والآخر بعد تلقيه رشوة لتمويل حملته الانتخابية. وعرض البرنامج تقريراً يعرض التباين فى ردود أفعال الشارع المصرى حول المطالبة بمحاكمة الرئيس السابق، حيث طالب عدد كبير من المواطنين بمحاسبة الرئيس المخلوع منذ اليوم الأول لتنحيه عن حكم مصر، وطلب آخرون بمحاسبة مبارك حال ثبوت الاتهامات المنسوبة له. وعلقت الإعلامية منى الشاذلى مقدمة برنامج العاشرة مساء، على عقد الحزب الوطنى برئيسه طلعت السادات أولى مؤتمراته، قائلة:" لم نتخلص بعد من أغلبية الحزب الوطنى لينبأنا طلعت السادات بأغلبية للحزب الوطنى الجديد".الفقرة الرئيسية: حوار مع الدكتور محمد سليم العوا عضو الاتحاد العالمى لعلماء المسلمينالضيوف: الدكتور محمد سليم العوا عضو الاتحاد العالمى لعلماء المسلمين قال الفقيه القانونى د.محمد سليم العوا، إن الأحداث المتوالية التى وقعت أمس تحتاج كثيراً للوقت لاستيعابها، مؤكداً أنه توقع أن يتم التحقيق مع الرئيس مبارك وليس أن يتم حبس الرئيس المخلوع. وأضاف العوا: "التحقيق مع مبارك كان متوقعاً جداً، خاصة بعد شهادة صفوت الشريف ولكن مسألة حبسه لا يمكن أن يحددها أحد غير المحقق، والدليل على ذلك هو شريط التسجيل الذى تم إرساله إلى قناة العربية والذى يؤكد أن مبارك تفاجأ بمسألة التحقيق معه والمفاجأة الأكبر كانت لابنه "جمال". وأشار العوا إلى أن جمال مبارك لم يكن يتوقع نهائياً أن تتم محاسبته، لافتاً إلى أن جمال مبارك اتصل بشخص مسئول سابق محبوس الآن، وسأله عن التعديلات الدستورية الأخيرة، وقال جمال مبارك له "إزاى هيتم تعديل الدستور بدون أخذ رأيى؟ فرد المسئول السابق والمحبوس الآن "أنت شغال على قديمة". وأكد العوا، خلال حواره لبرنامج العاشرة مساءً، مساء أمس الأربعاء، أن مبارك سوف تواجهه مشكلة فى أن يجد محامين مصريين يدافعون عنه، داعياً الرئيس السابق أن يلجأ لمحامين أجانب، منتقداً التصريحات التى خرجت بأن جمعة الغضب الأخيرة هى التى حاكمت مبارك ونجليه، قائلاً: "هذا خاطئ ولكن التحقيقات أخذت وكان من الممكن أن تأخذ وقتاً أطول"، مشدداً على أنه لن يحزن لو خرج أحد رموز النظام السابق براءة ما دام القضاء المصرى لم يدنه، ولكن سوف أحزن أن لم يمثل أحدهم أمام القضاء. وطالب العوا، بأن ينال الجميع محاكمة عادلة مهما أفسد فى البلاد، فمن حق كل إنسان أن يحظى بمحاكمة عادلة، وقال: "قلة الأصل أن نترك أى مدانٍ دون محاسبة، وهذا البلد يستحق إعطاءه حقه بمحاسبة كل مذنب ومن خرج للثورة يستحق أن يحاسب من ظلموه"، مضيفاً يجب محاسبة النظام السابق على هدم بلد على مدار 30 عاماً. وأكد العوا، أن الدولة الدينية "أكذوبة كبيرة"، لأن الإسلام لم يعرف الدولة الدينية والرسول بنى دولة مدنية وليس دولة دينية، فالدولة التى أقامها الرسول صلى الله عليه وسلم فى المدينة دولة مدنية من خلال دستور المدينة وليس من خلال القرآن وكانت فيها الولاية للكفاءة بغض النظر عن الدين. مشدداً على أن كل الخلافات التى تحدث فى مصر بين المسلمين والمسيحين ليست بسبب الدين ولكنها نسبت إلى الدين، فهى مجرد تجاوزات، فالمصريون أسرة يجوز أن تحدث بين أفرادها خلافات، وبالتالى لا أمانع على الإطلاق أن يحكم البلاد مسلم أو مسيحى أو امرأة مدام تحقق فيه شروط رئاسة البلاد، وجاء من خلال انتخابات نزيهة وتحديد الدين واللغة من أسس الدستور فى أى مجتمع. وأضاف العوا، مصر لا تعترف إلا بالأديان السماوية على رغم من وجود بهائين وملحدين فى البلاد، فلهم حقوق مواطنة ولكن لا يمكن كتابة أى دين غير سماوى وكان حل منطقى وضع شرطة أمام خانة الدين لديهم. وفيما يتعلق بتراجع معدلات الإنتاج فى معظم المصالح المصرية، قال العوا: "لا يجوز أن نطلب من المجلس الأعلى للقوات المسلحة أن يقنع المواطنين بممارسة أعمالهم وإدارة اقتصاد البلاد، بل هذا واجب على كل مصرى، لأن المصرى الحقيقى لا يقف فى ميدان التحرير فحسب، بل يذهب ليؤدى عمله ويكسب قوت يومه ويحرك عجلة الإنتاج"، مؤكداً أن المجلس العسكرى يدير البلاد سياسياً وليس من شأنه أن يرجع العمال إلى شغلهم. وأشار العوا إلى وجود وزير فى حكومة الدكتور عصام شرف، كان يقف فى دائرته ويقوم بتوزيع مبالغ مالية فى الانتخابات، مؤكداً أن الوزارة الحالية المؤقتة لن تستطيع أن تفسد أكثر من النظام السابق، مضيفاً: "من أفسد فى البلاد هو الذى يرتبك ولكن المواطنين الصالحين لا داعى ليرتبكوا، ولن يستطيع أحد أن يفسد الآن أكثر مما أفسد من قبل". وعلق العوا رداً على سؤال للإعلامية منى الشاذلى بتزايد المطالبات التى تدعو إلى تغيير القوانين، وقال: "تغيير قوانين الجامعات وقوانين النقابات المهنية لن يحتاج إلى أكثر من قرار من المجلس الأعلى للقوات المسلحة، فتعديلها أمر بسيط ولا يحتاج لكثير من الوقت، وهذا هو الأمر الذى لابد للقوات المسلحة أن تلتفت إليه". مؤكداً على أنه لا يمكن لطلاب الجامعات الذين يطالبون بإقالة رؤساء الجامعات من خلال شرعية الثورة، لأن هذا يعنى سقوط القانون، ولكن لابد أن نغير القوانين أولاً ليتم إجراء انتخابات رؤساء للجامعات، مطالباً أن يتم تعيين العمد بـ"الانتخاب" ليكون ولاءه الحقيقى للشعب وليس للسلطة التى قامت بتعيينه. مشدداً على أن القوانين ليست قراناً، فيمكن تغييرها من الآن، فلا يمكن أن نترك كل شىء للبرلمان الجديد وهذا هو دور القوات المسلحة أن تمهد الطريق لمجلس الشعب القادم حتى يتمكن من أحداث تغيير حقيقى. وقال سليم العوا: "لابد للرئيس القادم أن يعرف مصر جيداً ويدرك معاناة الشعب المصرى ويعرف معنى الخشوع بين يدى الله، سواء كان مسلماً أم مسيحياً ليتمكن من معالجة أمور البلاد". مطالباً وزير الداخلية سرعة اتخاذ قرار بتفريق رموز النظام السابق من سجن مزرعة طره ليس فقط لإحباط أى محاولة للثورة المضادة ولكن أيضاً لتأمينهم، خاصة أن سجن طره من السجون القريبة من المساكن مما يجعل من السهل الاعتداء عليهم.90 دقيقة.. وزير العدل: لم يعد هناك شخص مطلوب للتحقيق إلى الآن إلا وتم التحقيق معه.. ومرتضى منصور يتلقى قرار حبسه بـ"الإغماء".. المستشار إبراهيم صالح: أثق فى نجاح "الفقى" بمنصب أمين الجامعة العربيةشاهده عبد الله صلاحأهم الأخبار: - النائب العام يقرر حبس الرئيس السابق حسنى مبارك ونجليه 15 يوم على ذمة التحقيق. - حبس مرتضى منصور 15 يوما على ذمة التحقيقات لاتهامه بالتحريض على قتل المتظاهرين بـ"موقعة الجمل". - ائتلاف القوى الوطنية يعلق مظاهرات الجمعة المقبلة بعد قرار حبس مبارك. - ارتفاع مؤشرات البورصة المصرية بعد قرار حبس مبارك. - شيخ الأزهر يتنازل عن راتبه منذ توليه منصبه دعما للاقتصاد المصرى. قال يسرى البدرى نائب رئيس قسم الحوادث بالمصرى اليوم، فى مداخلة هاتفية، أن كل من جمال وعلاء مبارك استمعا وامتثلا لتعليمات مأمور سجن طره للوائح الخاصة بالسجن وذلك عند أثناء دخولهم السجن، وقاما باستبدال ملابسهم العادية إلى الملابس الاحتياطية الخاصة بالسجن، كما شهد السجن إفطارا جماعيا لكافة المسئولين السابقين والموجودين داخل سجن المزرعة. فيما قال محمود المملوك الصحفى باليوم السابع: "إن هناك أنباء عن إعلان حالة الطوارئ بمديرية أمن القليوبية استعدادا لاستقبال سوزان ثابت زوجة الرئيس السابق مبارك". - المخرج سعيد مرزوق يرقد فى مستشفى "دار المنى" بعد مروره بأزمة صحية. وأكد المنتج "محسن علم الدين" من خلال مداخله هاتفيه بالبرنامج أن المخرج " سعيد مرزوق " يرقد فى مستشفى "دار المنى" بعد مروره بأزمة صحية وأنه حاليا مصاب بشلل نصفى إثر إصابته بجلطه فى المخ، وتقدموا بطلبات لوزير الصحة بتحمل تكاليف علاج "مرزوق" كما تقدم كلا من وزير الثقافة ووزير الآثار بنفس الطلب إلى وزير الصحة.الفقرة الأولى كيف قرأ ائتلاف شباب الثورة قرار حبس الرئيس السابق محمد حسنى مبارك؟الضيوف المستشار إبراهيم على صالح نائب رئيس محكمة النقض سابقا. الدكتور معاذ عبد الكريم عضو ائتلاف الثورة. الدكتور حمادة حسنى أستاذ التاريخ بجامعة قناة السويس. استعرض المستشار إبراهيم صالح التاريخ المصرى وكيف حكمه كل من تولى هذا المنصب، وأكد على أن الوضع القانونى لمبارك يستلزم مراعاة ظروفه الصحية، بينما يرى الدكتور معاذ عبد الكريم أن جرائم مبارك أكبر بكثير من مراعاة ظروفه. وأوضح الدكتور حمادة حسنى أستاذ التاريخ بجامعة قناة السويس، بدايات ونهايات الحكام فى مصر عبر تاريخها، وأن الحياة السياسية فسدت فى مصر منذ عام 1952 على يد جمال عبد الناصر الذى أضاع البلد بتورطها ف بالعديد من الحروب ومبارك أفسد الحياة السياسية أيضا بضياع العديد من الاستثمارات فى مشاريع تخدم البلد.الفقرة الثانية: "رفض ترشيح الدكتور مصطفى الفقى أمينا للجامعة العربية"الضيوف: السفير عبد الله الأشعل أستاذ القانون الدولى للعلوم السياسية بالجامعة الأمريكية السفير أحمد الغمراوى عضو المجلس المصرى للشئون الخارجية صبحى عسيله الخبير بمركز الدراسات الإستراتيجية بالأهرام . أكد السفير أحمد الغمراوى عضو المجلس المصرى للشئون الخارجية، أن مصر لن تفقد دورها فى المنطقة، مشدداً على أن د.مصطفى الفقى رجل محنك سياسيا وصاحب تاريخ سياسى حافل وهو الأجدر أن يمثل مصر فى الجامعة العربية. فيما أكد السفير عبد الله الأشعل أستاذ القانون الدولى للعلوم السياسية بالجامعة الأمريكية، أن المواصفات المطلوبة فى أمين الجامعة العربية القادم الذى لابد وأن يبعد تماما عن تقزيم دوره عربيا وعالميا وأن يصبح إيجابيا له سلطة ودور فعال."الحياة اليوم".. كبير الأطباء الشرعيين: مبارك بصحة جيدة ويمشى على قدميه.. وزير الإعلام الأسبق: الحزب الوطنى ولد من رحم السلطة وكان به عيوب خلقية.. عصام العريان: مبارك خان مصر خيانة عظمىشاهده عزوز الديب أهم الإخبار - النائب العام يأمر بحبس الرئيس المخلوع 15 يوما. أكد المستشار محمد عبد العزيز الجندى وزير العدل، أنه لم يتم تقديم أى اتهامات ضد سوزان مبارك زوجة الرئيس السابق، ولم يتم حتى الآن أى تحقيق معها من قبل جهاز الكسب غير المشروع. وأوضح عبد العزيز، فى مداخلة هاتفية لبرنامج الحياة اليوم، مساء اليوم، بأنه لا يتدخل فى عمل لجان الكسب غير المشروع، مشدداً على أن النائب العام أمر بحبس الرئيس السابق محمد حسنى مبارك 15 يوما على ذمة التحقيقات احتياطيا فى اتهامات تتعلق بالتحريض على الاعتداء على المتظاهرين أثناء الثورة المصرية وإهدار المال العام. فيما أكد مصدر طبى بمستشفى شرم الشيخ الدولى، أن حالة الرئيس المخلوع محمد حسنى مبارك جيدة تماماً، وقال المصدر، الذى رفض ذكر اسمه، أن "قلب مبارك يعمل بنسبة 73 %، وهى تعادل كفاءة شاب فى الثلاثينات"، وأكد الطبيب أن "الرئيس السابق لا يخضع للعلاج الكيماوى، وغير مصاب بالسرطان وعضلات بطنه مرتخية ومحتويات القفص الصدرى جيدة". قال الدكتور أحمد السباعى كبير الأطباء الشرعيين بوزارة العدل، إن مبارك بصحة جيدة ويمشى على قدميه، وحالته الصحية مستقرة تماماً، مشيرًا إلى أن الورم الذى تم استئصاله فى ألمانيا كان ورما سرطانياً وتم استئصاله نهائياً، والآن يوجد فريق طبى لمتابعة حالته. وقال الدكتور السباعى خلال مداخلة هاتفية مع برنامج الحياة اليوم، إن النائب العام طلب منه تشكيل لجنة طبية للكشف على الرئيس المخلوع محمد حسنى مبارك، بمقر إقامته بشرم الشيخ، وبيان مدى قدرته على الاستجواب أمام جهات التحقيق معه من عدمه. وأكد السباعى، أنه قام بالتوجه فى تمام الساعة 4 عصراً إلى مقر إقامة الرئيس المخلوع، برفقة استشاريين، أحدهم استشارى عناية مركزة وآخر استشارى باطنه، وعندما وصل هناك وجد طبيبين خاصين بالرئيس السابق، واللذين أكدا له أن حالته الصحية غير مستقرة، ولا يمكن استجوابه بأى حال من الأحوال. وقال الدكتور السباعى: قمت بالكشف على الرئيس السابق حسنى مبارك، فوجدت أنه يعانى من الارتجاف الأوزونى، والذى ظهرت أعراضه بوجود ارتفاع حاد فى ضغط الدم، وبطء فى سرعة نبضات القلب، وتبين أن الضغط كان 80/50 بينما كانت سرعة نبضات القلب 120. الفقرة الرئيسية: مستقبل مصر بعد محاكمة مبارك ورموز النظام السابق الضيوف: منصور حسن وزير الإعلام الأسبق أكد منصور حسن، وزير الإعلام الأسبق، أن ثورة 25 يناير حققت حلما كان بعيد المنال، وقال: "فى رأيى أن ثورة 25 يناير حققت ما لم يحققه أحد، حيث كانت سياسة مبارك التغيير تحت ضغط الانفجار، كما أن مبارك لم يتغير خلال ثلاثين عاما"، لافتا أن العالم كله أصبح يرفع رمز مصر فى ثورتهم، مشيرا إلى أن مكانة مصر تراجعت بسبب مواقف مبارك وكل قرارات التى اتخذها وقت الثورة كانت خاطئة ومتأخرة. وأضاف حسن، خلال حديثه لبرنامج الحياة اليوم، مساء أمس، أن الرئيس السادات كان حريصا على نبض الشارع المصرى، وأنه فى بعض الأوقات غير راض على الشارع المصرى، ويقول لا يوجد حماس للشعب. وأوضح حسن أن الحزب الوطنى ولد من رحم السلطة، ولكن به عيوب خلقية، ولم أكن راضيا عن اعتقالات عام 81، ولكن مازلت أحترم السادات، وما زلت وفيا له حتى الآن، مؤكدا أن النميمة السياسية لا تفيد أحدا. أضاف: "أتمنى أن أرى مرشحا للرئاسة من شباب ثورة 25 يناير"، مشيرا إلى أن الدكتور أحمد شفيق حقق إنجازات بشركة مصر للطيران، ولم يأخذ فرصته كاملة كرئيس للوزراء، وحزنت لما حدث لشفيق وقت أن كان رئيسا للوزراء، ولكن عمرو موسى من أحسن وزراء الخارجية فى تاريخ مصر. وأكد حسن أن أيمن نور شخصية مثابرة، والبرادعى له علاقات دولية جيدة، وتعجبه شخصية نبيل العربى وزير الخارجية الحالى.الفقرة الثانية: مستقبل مصر بعد محاكمة مبارك ورموز النظام السابق الضيوف : عصام العريان المتحدث الرسمى لجماعة الإخوان المسلمين على السلمى مساعد رئيس تحرير جريدة الوفد عبد الرحمن يوسف عضو لجنة الجمعية الوطنية للتغير أكد عبد الرحمن يوسف عضو لجنة الجمعية الوطنية للتغير، أن ما حدث اليوم فى الحكم لأسرة مبارك بداية القصاص العادل لأن مبارك هو المسئول الأول عن المواطنين، مطالباً علماء مصر أن يدونوا تقرير عن عدد المصابين بأمراض السرطان، مضيفاً:" نحن الآن فى موقف مؤثر لأن هذا الرجل جاءت له الفرصة أكثر من مرة بعد حوادث له كثيرة وتوفى حفيده وغرق الكثير فى المياه ولم يرسل لهم اى مساعدات أو طائرات لذلك لا يوجد اى شخص يحاول أن يعتدى على الثورة وسيراجع نفسه أكثر من مره وألان يوجد أشخاص فى الحكومة الجديدة عاله عليها. من جانبه، أشار عصام العريان المتحدث الرسمى لجماعة الإخوان المسلمين أن مبارك خان مصر خيانة عزمه لذلك نريد محاكمة عادلة طبيعية دون تدخل أجنبى ونريد القصاص العادل من مبارك وأعوانه ولكن الشارع المصرى سيفرض نفسه فى الانتخابات القادمة وان الذى قاد مبارك للمحاكمة هو مبارك نفسه، لكن تتورط حكومة الدكتور عصام شرف الآن فى مشاكل كثيرة والناس تنتظر الكثير من حكومته والحزب الوطنى انتهى بالفعل بعد حبس أسرت مبارك. أكد على السلمى مساعد رئيس تحرير جريدة الوفد أن ما حدث اليوم هو مصلحة لما بدائته ثورة 25 يناير، لكن النظام السابق قطع أوصال الحزب الوطنى ومحاكمتهم واجب وطنى ومن المفترض محاكمة أعضاء المجالس المحلية والشعبية لأنهم بقايا النظام السابق."على الهوا": النائب العام يأمر بحبس مبارك ونجليه 15 يوماً على ذمة التحقيقات.. وجهاز الكسب غير المشروع يقرر حبس سرور بـ15 يوماً.. والخضيرى يطالب بتصوير نجلى الرئيس السابق بملابس السجن شاهده أحمد حسن أهم الأخبار - النائب العام يأمر بحبس مبارك ونجليه 15 يوما على ذمة التحقيقات - حبس أحمد فتحى سرور 15 يوما على ذمة التحقيقات وترحيلة لسجن طره - حبس مرتضى منصور 15 يوما لإتهامه فى موقعة الجمل وصف الكاتب والروائى علاء الأسوانى قرار حبس الرئيس السابق ونجليه 15 يوما على ذمة التحقيقات ومثولهما أمام جهاز الكسب غير المشروع والتحقق معهم كمواطنين عادين انتصارا كبيرا لثورة 25 يناير ونقطة تحول كبيرة فى تاريخ مصر، وأضاف الأسوانى للبرنامج أنه يجب على الشعب المصرى العمل على بناء مصر فى الفترة القادمة. الفقرة الرئيسية حوار مع العالم المصرى الدكتور فاروق الباز الضيوف: العالم المصرى الدكتور فاروق الباز قال الدكتور فاروق الباز، إن مشروع ممر التنمية ليس وليد اللحظة، ولكن عرضه على الشارع المصرى والمسئولين منذ عام 2005، لافتاً إلى أن تكلفة المشروع تتجاوز الـ24 مليار دولار، ويهدف لزيادة المساحة المنزرعة وتنمية الاقتصاد المصرى، وتوفير فرص عمل للشباب. وأضاف الباز خلال لقائه مع برنامج على الهوا والذى يذاع على قناة أوربت، أن المشروع يتماشى مع سياسة الدولة التنموية حسبما أكد له المسئولون السابقون، وكذلك الدكتور عصام شرف رئيس الوزراء الحالى، مؤكداً على أن مشروعه لم يعرض على الرئيس السابق لاعتقاده أن مبارك لا يستوعب المشروع فى تلك الفترة. ورداً على ضخامة تكلفة المشروع، أكد أن مستقبل مصر يحتاج أكثر من ذلك، واصفاً المبلغ بالكلام الفارغ، فى ظل فوائده والإيجابيات التى تعود على البلاد جراء تنفيذه، لافتاً إلى أن تمويل المشروع لم يكن عن طريق الحكومة ولكن المصدر الأساسى له يكون للشعب، فالمشروع ملك الشعب، وذلك عن طريق إصدار سندات من البورصة تحمل اسم المشروع قيمة السهم جنيه واحد، مضيفاً أنه فى حالة عدم اكتمال المبلغ من تلك السندات، فالمشروع قابل لمشاركة المستثمرين سواء محلى أو أجنبى. وأكد الباز أن دور الحكومة يقتصر فقط على سن القوانين لحماية المشروع، لافتاً إلى أن البنية الأساسية للمشروع تحتاج إلى 450 ألف عامل والتى تعمل على التمهيد للمشروع من حفر الترع أو تسوية الشوارع ورصفها، مشيراً إلى أن المشروع يجب أن تتبناه سياسة الدولة وألا يقتصر على حكومة بعينها أو وزير بعينة، مطالباً بمساهمة الحكومة فى تلك المشروع. الفقرة الثانية الضيوف: المستشار محمود الخضيرى نائب رئيس محكمة النقض السابق ورئيس المحكمة الشعبية عصام الإسلامبولى المحامى بالنقض وعضو هيئة المحكمة الشعبية قال المستشار محمود الخضيرى نائب رئيس محكمة النقض السابق ورئيس المحكمة الشعبية لمحاكمة مبارك، إن إجراءات قرار حبس مبارك ونجليه إجراءات حقيقية، ولا يمكن أن تكون صورية، وذلك رداً على تساؤلات بعض المواطنين بشأن قرار حبس مبارك ونجليه، مطالباً بضرورة تصوير الرئيس السابق ونجليه بملابس السجن، وذلك لمنع شكوك المواطنين حول قرار حبس نجلى الرئيس، وتحقيقاً لمبدأ الشفافية، كما طالب مجلس القضاء بضرورة رفع حظر التصوير على تلك القضايا حفاظاً على مبدأ الوضوح. وأضاف الخضيرى خلال لقائه مع برنامج على الهوا والذى يذاع على قناة أوربت، أنه اتخذ قراراً بإيقاف المحكمة الشعبية لحين انتهاء المحكمة العادية من الإجراءات وإصدار حكمها بشأن ذلك، لافتاً إلى أنه فى حالة عدم تناول المحكمة العادية لأى قضايا أخرى مثل القضايا السياسية فمن المحتمل أن تناقشها المحكمة الشعبية. وتوقع عصام الإسطنبولى المحامى بالنقض وعضو هيئة المحكمة الشعبية بقرار حبس مبارك ونجليه بعد خطابه الأخير لقناة العربية، واصفا الخطاب بالاستفزازى، ويضع المحكمة فى حرج، لافتاً إلى أن الإقامة الجبرية بمثابة الحبس الاحتياطى، ويجب عدم الخروج أو عمل أى اتصالات أو مداخلات للقنوات إلا بعد إذن المحكمة، وهو ما أسرع فى قرار استدعائه للتحقيق وحبسه."مصر النهاردة".. الأعلى للقوات المسلحة: لا نسير وفق ردود أفعال وضغوط الشارع ونقد وسائل الاعلام.. واستخدمنا ذخائر "فشنك" لفض المتظاهرين منذ 28 يناير حتى الآن.. والإصابات التى أعلنتها وزارة الصحة فى صدامات فجر السبت كانت لأفراد من الجيششاهدته ماجدة سالمأهم الأخبار - حبس الرئيس السابق مبارك ونجليه 15 يوما على ذمة التحقيق. - حبس سرور 15 يوما على ذمة التحقيقات لإتهامه بتحقيق كسب غير مشروع. - حبس مرتضى منصور 15 يوما على ذمة التحقيقات لاتهامه بالمشاركة فى موقعة الجمل. - طلعت السادات رئيس الحزب الوطنى يعقد أول مؤتمر صحفى بعد توليه المنصب الجديد.الفقرة الرئيسية: حوار مع أعضاء القوات المسلحة: اللواء حسن الروينى واللواء محمود حجازى نفى اللواء حسن الروينى، عضو المجلس الأعلى للقوات المسلحة، ما يثيره الكاتب محمد حسنين هيكل منذ بداية الثورة بأن مدينة شرم الشيخ بؤرة تدير وتسيطر على أمور البلاد، مستنكرا نغمة التباطؤ والتواطؤ التى أثارها البعض ضد المجلس الأعلى فى الفترة الأخيرة، كما نفى أن يكون هناك سيطرة أو توجيه من جانب المجلس على النائب العام بشأن قراراته. وأضاف الروينى أن قرارات النائب العام لم تأت متأخرة، حيث يسبقها إجراءات كثيرة تستغرق وقتا طويلا، حيث يتم التأكد أولا من البلاغات التى تقدم لجهاز الكسب غير المشروع أو للنائب، وإذا كانت تختص بالشأن الداخلى يتم التأكد من صحتها بجمع المعلومات من كافة المحافظات من خلال أملاك الدولة والإسكان والزراعة والشهر العقارى، ثم تعود جهة التحقيق لوزارة العدل لاستكمال المعلومات، أما إن كان البلاغ يتعلق بالشأن الخارجى فيتم اللجوء للجهات الأجنبية المختصة لجمع المعلومات الكافية عنه قبل بدء التحقيقات، وكلها أمور تستغرق وقتا طويلا أطلق عليه الإعلام "تباطؤ". وأكد اللواء محمود حجازى، عضو المجلس الأعلى للقوات المسلحة، أن جهات التحقيق تقوم بدورها على أكمل وجه بعيدا عن المجلس الأعلى، وأن قراراتها لم تأتِ كرد فعل لضغوط الشارع المصرى، لأن هذا مفهوم مغرض لأشخاص يريدون ثغرة ينفذون منها لتحريك الشعب، نافيا أن تكون سرعة القرارات جاءت لإرضاء الشعب، لأن هذه مسئولية دولة متعلقة فى رقاب شرفاء من المجلس الأعلى لا ينامون، ولا يصح أن يسير وفقا لردود أفعال الشارع أو نقد وسائل الإعلام. مشيرا إلى أن سرعة صدور الأحكام جاءت بعد فترات طويلة من التحقيق واكتمال ملامح وتأكيد الاتهامات، لأن القضية تدار بأمانة وشرف وبسيادة القانون، وبدقة عالية دون إجراءات استثنائية التى قد انتهى عصرها. وأضاف الروينى خلال حوار شامل أجراه برنامج "مصر النهاردة" مع أعضاء المجلس الأعلى للقوات المسلحة أن المجلس الأعلى لا يتعامل برد الفعل، حيث يدرس ويقيم ويتخذ قرارات ثم ينفذها، موضحا أن جمعة التطهير شهدت أحداثاً غريبة، حيث ظهر أفراد يرتدون الزى العسكرى، وبالتحقيق معهم تكشف أن بعضهم من داخل الخدمة والبعض الآخر من خارجها، وتم دراسة الموقف جيدا لإعادة الاتزان دون عنف، وبدأت الإجراءات التفاوضية معهم بعد وصول الجيش لمنتصف الميدان، فبدأت مجموعة من الشباب تلتف حول الضباط، وتتطاول عليهم، واستمر التفاوض معهم حتى الثالثة فجر السبت دون جدوى، وكان من المفترض أن يتبع أفراد الجيش الأسلوب الذى يستخدمه فى فض المتظاهرين بوسائل متدرجة تبدأ بالتفاوض ثم خراطيم المياه، ثم القنابل المسيلة للدموع ثم الهروات والعصا الكهربائية. وقائل الروينى "ابتعدنا عن هذه الوسائل وفضلنا استخدام أسلوب التخويف باستخدام ذخائر فشنك محدثة للصوت فقط ليس لها تأثير أو ضرر، وفرقنا المتظاهرين نهائيا، ولقى شخص مصرعه وأصيب ثلاثة آخرون فى الشوارع الجانبية، وليس فى الميدان الذى تواجد به الجيش، كما أن تقرير الطب الشرعى كشف أن الرصاصة التى أصابت المتوفى جاءت من أعلى لأسفل فى الفك السفلى، وخرجت من الظهر بزاوية ميل مرتفعة وتم إخلاء الميدان من 1500 شخص كان بحوزتهم مولوتوف وكمية كبيرة من الحجارة وكسر الرخام، وتم إلقاء القبض على بعضهم ممن اعتدوا على أفراد الجيش وأحدثوا بهم إصابات. وقال إن الرقم الذى أعلنته وزارة الصحة حول الإصابات بأنها وصلت لـ 70 شخصا لم توضح فيه إن كانوا مدنين أو عسكريين، والحقيقة أنهم كانوا من الجيش، لأن الإصابات كانت من الحجارة والجيش لا يحمل الحجارة" مؤكدا أنه منذ 28 يناير وحتى الآن لم يستخدم الجيش أى نوع من الذخائر الحية ضد المتظاهرين. وأضاف حجازى أنه لابد من التفرقة بين الشباب الذى فجر الثورة والموجودين فى ميدان التحرير الذين قفزوا على الثورة ويسيئون لها بأفعالهم ويتجاوزن القانون، ويشيعون استخدام الجيش للعنف فى التعامل مع المتظاهرين، ويحاولون الوقيعة بينهم وبين الشعب، مشيرا إلى أن شباب الثورة أفرزوا توجهين الأول يسمى اتحاد شباب الثورة، والثانى ائتلاف شباب الثورة، وما يميزهم أنهم لا يدعون قيادتهم للثورة. وفى مداخلة هاتفية أكد الدكتور عصام النظامى، عضو اللجنة التنسيقية لجماهير الثورة، أن ما حدث فى جمعة التطهير من جانبهم لم يكن سوى فاعلية، أرادوا من خلالها التعبير عن رأيهم وليس الضغط على المسئولين، ولكنهم فوجئوا بعد الصلاة بقدوم أفراد يرتدون الزى العسكرى اعتلوا المسرح، واتضح بعدها أنهم مأجورون وتابعون لرجل أعمال أرادوا منع المحاكمات الرمزية. وأشار الروينى إلى أن المجلس الأعلى لا ينكر أن من ظهروا فى الميدان بالزى العسكرى من بينهم أفراد مازالوا فى الخدمة ويحملون رتبة ملازم وملازم أول، مضيفا أن المحاكمات الثورية أو الاستثنائية التى يطالب بها البعض ستفتح باب جهنم ولن يغلق، وإذا كان الشعب يريد استرداد أمواله لابد أن ينتظر المحاكمات الطبيعية، لأن هناك شروطاً لابد من توافرها فى الحكم الذى يقضى باسترداد الأموال لتقبل الدول بالعمل به، وهى أن يكون هناك متهم يحاكم فى مقر معلوم، ولديه محام يدافع عنه، مع توافر استقرار المحكمة والاطمئنان لهيئتها وأخيرا حكم قابل للتنفيذ. وأوضح حجازى أن الإطار العام كان يسمح بوجود أحكام عرفية ومحاكم استثنائية، إلا أن المجلس الأعلى رفض اتباعها ومنعها، لأنها ستمثل معاناة للشعب هادفا لإعلاء سيادة القانون الذى يمثل الضمانة الحقيقة لاسترداد الأموال. وأكد الروينى أن المجلس الأعلى يواجه ثلاث مشاكل رئيسية، الأولى استعادة الهدوء للشارع المصرى، والثانية استعادة الأمن، والثالثة والأخطر هى المشكلة الاقتصادية، لأن موقف مصر المالى أصبح فى غاية الصعوبة، حيث استهلكنا من احتياطى البنك المركزى 6 مليار دولار، وبنهاية العام لن نمتلك احتياطيا إذا سرنا بنفس المنوال، كما أن نسبة تشغيل الإنتاج أصبحت 20%، والبورصة خسرت 5 مليارات جنيه بعد أن كانت بدأت فى الارتفاع. وأكد حجازى أن المرحلة القادمة ستمثل إزعاجاً للكثيرين سواء فى الداخل والخارج إذا ما لم ينتعش اقتصاد مصر، حيث هناك دول كثيرة لا تريد لمصر الاستقرار والتقدم، حيث إنها لا تستطيع إعلان الحرب علينا ستلجأ لتنفيذ مخططات ضد أهداف الثورة، مستخدمة عناصر من الداخل تعمل لحسابها بطريقين الأول الفتنة الطائفية، والثانى هو الوقيعة بين القوات المسلحة والشعب. وأضاف الروينى أن الجيش والشعب كيان واحد، فمصر بها شعب وقواته المسلحة، منتقدا بعض الآراء السياسية التى تنادى بحرية محاسبة المجلس العسكرى باعتباره كيانا مستقلا عن الجيش، ويدير البلاد، ويعمل بالسياسة، ومستنكرا ما يثار حول عدم قدرة المجلس على الإدارة والاقتراح بتشكيل مجلس رئاسى. وأكد الروينى أن المجلس الأعلى للقوات المسلحة ينعقد بشكل دورى يوميا، ليستعرض الموقف داخليا وخارجيا ويتم التناقش حوله ودراسة الأوضاع الموجودة ومناقشتها مع المسئولين عنها، سواء كانوا وزراء أو محافظين أو رؤساء هيئات ومؤسسات ومصالح، وبناء عليها يصدر المجلس قراراته وتوجيهاته قائلا: "المجلس مسئول عن إدارة البلاد وليس حكمها، ونرجو أن تكون الانتقادات لها أسلوب أفضل ونرفض التجاوزات".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل