المحتوى الرئيسى

اليمنيون بين جمعة "الاصرار" لرحيل صالح و"الحوار" لبقاء النظام

04/15 11:16

اليمنيون بين جمعة "الاصرار" لرحيل صالح و"الحوار" لبقاء النظام صنعاء: استعد معارضو النظام اليمني وأنصاره للخروج منذ الساعات الاولى من صباح الجمعة في صنعاء وغيرها من مدن البلاد للمشاركة في "جمعة الحوار" لتأييد النظام ، و"جمعة الإصرار" للمطالبة بإسقاطه والرحيل الفوري للرئيس علي عبدالله صالح . وأطلق المتظاهرون المناهضون للنظام والداعون إلى تنحي الرئيس علي عبدالله صالح اسم "جمعة الإصرار" على تظاهرات اليوم بينما سماها أنصار النظام "جمعة الحوار". ويواجه صالح الذي يحكم البلاد منذ 32 عاما حركة احتجاج تطالب بتنحيه منذ نهاية يناير/ كانون الثاني الماضي، وأسفرت التظاهرات التي تخللتها أعمال عنف أحياناً، عن سقوط مئة قتيل. جمعة الحوارويتجمع مؤيدو الرئيس صالح بميدان السبعين أكبر ساحات العاصمة اليمنية الذي تتجاوز سعته مليون شخص ، حيث تبدأ عقب صلاة الجمعة فعاليات مهرجانات خطابية بالتزامن مع مهرجانات مماثلة بالمحافظات اليمنية حرص الحزب الحاكم "المؤتمر الشعبي العام" على تنظيمها كل أسبوع منذ أكثر من شهر ونصف الشهر. وتعبر هذه الجماهير عن وقوفها خلف القيادة السياسية ممثلة الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية ، كما تطالب بضرورة تجاوز الأزمة السياسية الراهنة عبر الحوار مع القوى السياسية على الساحة اليمنية ، وللتعبير عن تأييدها للمبادرة الخليجية الداعية لحل الأزمة عبر الحوار بما يحفظ أمن واستقرار ووحدة اليمن ، وانتقال السلطة بطريقة آمنة وسلسة . وبدأ أنصار صالح منذ بضعة أسابيع ينظمون تظاهرات دعما للنظام حاشدين كل جمعة عددا كبيرا من اليمنيين المؤيدين للرئيس. جمعة الاصرار في المقابل يتوافد منذ الصباح الباكر الآلاف من اليمنيين على ساحات المعتصمين المناهضين للنظام ساحات "التغيير والحرية وغيرها" سواء بالعاصمة صنعاء أو المحافظات اليمنية استعدادا لتنظيم مهرجانات خطابية تحت اسم "جمعة الإصرار" والتي تبدأ فعالياتها عقب صلاة الجمعة . ويطالب هؤلاء في مسيراتهم الاحتجاجية بإسقاط النظام الحاكم باليمن ، الرحيل الفوري للرئيس صالح وأفراد عائلته عن السلطة ، والتعبير عن رفض المبادرات التي لا تؤدي إلى تحقيق مطلب الرحيل الفوري لصالح. وقال رجال دين وزعماء قبائل يمنيون "انهم سيؤيدون مطالب ثورة الشباب ودعوا صالح الى التنحي فورا". وفي بيان صدر أمس الخميس في العاصمة صنعاء قالوا "انه يجب الاستجابة للمطالب السلمية للمحتجين وحثوا على التنحي الفوري لرئيس الجمهورية واقالة كل اقاربه من الجيش وأجهزة الامن". ويشار الى ان صالح وافق على التنحي في إطار عملية منظمة مع احترام الدستور وقال "إنه قبل خطة دول الخليج للخروج من الأزمة التي تطلب منه تسليم صلاحياته إلى نائب الرئيس". ولاتزال المعارضة البرلمانية أي أحزاب اللقاء المشترك اليمني تدرس الخطة بعد أن أفادت مصادر سياسية في صنعاء أمس أنها ربما تقبلها وتطلب من دول الخليج تحديد جدول زمني لنقل السلطة لا يتجاوز الأسبوعين. ورفضت المعارضة اليمنية أمس عرضا بالمشاركة في محادثات تتوسط فيها السعودية لنقل السلطة وحددت مهلة أسبوعين لتنحي الرئيس. وقال محمد المتوكل وهو أحد زعماء المعارضة البارزين "إن المعارضة تؤكد مجددا على الحاجة للإسراع بعملية تنحي صالح في غضون أسبوعين ولذا فإنها لن تذهب للرياض". تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الجمعة , 15 - 4 - 2011 الساعة : 8:5 صباحاًتوقيت مكة المكرمة :  الجمعة , 15 - 4 - 2011 الساعة : 11:5 صباحاً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل