المحتوى الرئيسى

درة: الخوف مات في قلبي بعد الثورة المصرية

04/15 06:20

درة أبدت الفنانة التونسية درة عدم تخوفها من تردي الأوضاع الأمنية نوعا ما في مصر في الفترة الأخيرة، بينما وصفت نفسها بأنها ابنة ثورتين بعد أن عايشت "ثورة الياسمين" في تونس وثورة "25 يناير" وقالت الفنانة في حوار لها مع جريدة روز اليوسف اليومية": "الخوف مات في قلبي من ساعة الثورة، ويجب أن نشجع الناس على النزول لعملهم لأننا يجب أن نعمل ونجتهد لنحافظ على تقدمنا كشعوب عربية، ونواصل بذل مجهودنا في العمل" وعن ذكرياتها مع ميدان التحرير قلب ثورة 25 يناير النابض قالت "رغم عدم مشاركتي فعليا بالنزول للميدان كان لي نشاطي الخاص علي المواقع الإلكترونية" وأضافت: "أنا سعيدة لأنني عشت فرحة ثورتين في أقل من شهر، فبعد نجاح ثورة الياسمين نجحت ثورة 25 يناير ببلدي الثاني مصر" واستطردت "كانت فرحتي مضاعفة عندما عدت إلى مصر بعد نجاح ثورة الياسمين وأكملت تصوير بعض المشاهد من فيلم "سامي أكسيد الكربون"، ثم قامت ثورة 25 يناير، ونجحت أيضا، فأحسست أنني ابنة بلدين تم تحريرهما من الفساد والظلم والقهر" وأكدت الفنانة التونسية أن العلاقة بين البلدين قوية، ولن تنجح أية قوة في التفريق بينهما على غرار ما قام به بعض المنحرفين في خلال مباراة الزمالك المصري الإفريقي التونسي والتي اشتهرت إعلاميا بلقب "موقعة الجبلاية" ومن الثورة إلى الفن، أبدت الفنانة سعادتها بالمشاركة في مسلسل "الريان" الذي يرصد سيرة الريان الذي قضى في السجن أكثر من 20 عاما، فيما اشتهر بقضية توظيف الأموال

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل