المحتوى الرئيسى

انتحاري يهاجم الشرطة الاندونيسية ويصيب 26

04/15 22:16

جاكرتا (رويترز) - قالت الشرطة ان انتحاريا فجر نفسه في مسجد داخل مجمع للشرطة في اندونيسيا يوم الجمعة مما أسفر عن اصابة عدة اشخاص في اخطر حادث ضمن سلسلة من الهجمات شنها مؤخرا متشددون اسلاميون. وكانت اندونيسيا أكثر الدول الاسلامية سكانا مسرحا لبعض الهجمات الكبيرة من قبل متشددين مرتبطين بتنظيم القاعدة على مدار السنوات العشر الماضية لكنها لم تشهد هجمات كبيرة كثيرة مؤخرا. ووقع التفجير اثناء صلاة الجمعة في بلدة سيريبون الواقعة على بعد نحو 200 كيلومتر جنوب شرقي العاصمة جاكرتا. ومن بين المصابين ضباط شرطة ومسؤولون محليون. وتقول الشرطة ان المتشددين في اندونيسيا غيروا أساليبهم مؤخرا ويتعقبون الان مسؤولي الحكومة وفرض القانون وكذلك أهدافا غربية. وقال بوي رافلي عمار المتحدث باسم الشرطة الوطنية "كانت الشرطة الاكثر نشاطا في محاربة الارهاب ولذلك هم غاضبون منا." وتوجه اعضاء وحدة مكافحة الارهاب الاندونيسية الى موقع الحادث لمحاولة التعرف على هوية الانتحاري والجماعة التي تقف وراء الهجوم. وكان رئيس الوكالة الوطنية الاندونيسية لمكافحة الارهاب انسياد مباي قال لرويترز في مقابلة اجريت معه مؤخرا ان المتشددين يستخدمون طرودا مفخخة ويستهدفون الاقليات لمحاولة فرض جدول اعمال اسلامي وحذر من احتمال وقوع مزيد من الهجمات. من اوليفيا روندونوو

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل