المحتوى الرئيسى

المواطنون الإثيوبيون يساهمون بأموالهم لبناء سد الألفية العظيم

04/15 20:51

أظهر استطلاع للرأى العام أعدته وسائل الإعلام المحلية الإثيوبية، استعداد كل مواطن إثيوبى للمساهمة بنصيبه فى إنجاز سد الألفية العظيم الذى أعلنت الحكومة الإثيوبية فى وقت سابق عن خطة بنائه لتوليد الطاقة الكهرومائية بسعة قدرها 5250 ميجا وات، وذلك على نهر النيل بالقرب من الحدود الإثيوبية السودانية. وأرجع بعض المواطنين، وفقاً لصحيفة "إثيوبيان هيرالد"، أنهم يعتزمون المساهمة فى بناء السد بعد أن برهنت الحكومة على إخراج البلاد من الفقر والتخلف، بهذا المشروع الذى غرس فى نفوسهم روح العمل والتفانى من أجل الإسراع فى التنمية. وذكرت الصحيفة الإثيوبية، أنه منذ الإعلان عن بدء تنفيذ هذا المشروع وتوجيه النداءات إلى الجماهير الإثيوبية لدعم عملية تنفيذه، أقبل المواطنون بكل حماس إلى شراء سندات الادخار الخاصة بتمويل المشروع وتقديم المساعدات المالية له، كل حسب استطاعته وإمكانياته. وقالت صحيفة "إثيوبيان هيرالد"، إن العاملين فى المؤسسات الحكومية والأهلية المختلفة فى جميع أنحاء البلاد، بالإضافة إلى المستثمرين والتجار، ساهموا بنصيبهم فى تدشين هذا السد. ونقلت الصحيفة عن المواطن الإثيوبى أحمدى شريف، صاحب محل قطع غيار للسيارات، قوله أنه اشترى ثلاثة سندات بقيمة ٥٠٠ بر (العملة الإثيوبية) باسمه وباسم ابنيه، مشيراً إلى أن المواطنين الإثيوبيين يشاركون بكل ما فى وسعهم لبناء سد الألفية العظيم الذى تتحرك الحكومة تجاه تحقيقه بصورة كاملة. يذكر أن رئيس الوزراء الإثيوبى ملس زيناوى قد وضع مؤخراً حجر الأساس لهذا المشروع الضخم الذى يعتبر الأول من نوعه فى منطقة حوض النيل من حيث إقامته مباشرة على نهر النيل.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل