المحتوى الرئيسى

كلينتون تقول ان الحلفاء يبحثون وسائل لتمويل المعارضين الليبيين

04/15 22:21

برلين (رويترز) - قالت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون يوم الجمعة ان الدول الاعضاء في حلف شمال الاطلسي يبحثون سبلا لتقديم تمويلات للمعارضة المسلحة في ليبيا.وقالت كلينتون للصحفيين بعد مشاركتها في اجتماع لوزراء خارجية دول الحلف في برلين "تحتاج المعارضة كثيرا من المساعدة على الصعيد التنظيمي وعلى الصعيد الانساني وعلى الصعيد العسكري."واضافت "دار عدد من النقاشات حول افضل الطرق لتقديم تلك المساعدة... وما الذي يمكن لكل دولة عمله. نحن نبحث ايضا سبل تقديم التمويل للمعارضة كي يتمكنوا من تولي أمر بعض تلك الاحتياجات بأنفسهم."وقالت كلينتون انه بجانب بحث الكيفية التي يمكن بها الافراج عن بعض الارصدة التي يمكن للمعارضة المسلحة استخدامها يبحث الحلفاء كذلك كيفية بيع المعارضة المسلحة للنفط من مواقع تحت سيطرتهم.واضافت ان حلفاء حلف الاطلسي "يتعرفون بشكل اكبر طوال الوقت (على المعارضة الليبية)...نحن نتبادل معلوماتنا. هناك عدد من الدول لها علاقات مهمة مع اعضاء بالمعارضة."وكان المجلس الوطني الانتقالي المعارض في ليبيا قال انه تمكن بمساعدة من دولة قطر عضو اوبك من تصدير كمية ضئيلة من النفط وانه يحتاج لعون دولي ليواصل شحنات التصدير.واعاقت العقوبات الدولية المفروضة على ليبيا جهود المعارضة لتأمين الامدادات. ورغم استبعاد المعارضة غير الرسمي من قوائم العقوبات الا أن الشركات الغربية لا تزال مترددة في التعامل تجاريا مع المجلس الوطني الانتقالي.وقالت قطر التي تقوم بتسويق النفط للمعارضة الليبية الثلاثاء الماضي انها سهلت بيع مليون برميل من النفط هذا الشهر ورتبت عملية شحن اربع حمولات من النفط لبنغازي حيث معقل المعارضة وانها ترحب بالمساعدة في مساندة المزيد من التعاقدات.وأشارت كلينتون الى الاحتجاجات الشعبية ضد الرئيس السوري بشار الاسد والتي اجتاحت العاصمة دمشق يوم الجمعة للمرة الاولي.وقالت "نطالب السلطات السورية مرة اخرى بالامتناع عن ارتكاب المزيد من العنف بحق شعبها...حان الوقت لتكف الحكومة السورية عن قمع معارضيها."واضافت كلينتون ان الولايات المتحدة لا ترى دليلا على أن ايران حرضت على الاحتجاجات في الشرق الاوسط.وتابعت "لكننا نرى انشطة لايران تحاول استغلال تلك الانتفاضات. هم يحاولون استغلال الاضطراب. هم يحاولون الدفع بجدول أعمالهم في الدول المجاورة. هم يحاولون تقويض السلام والاستقرار واثارة المزيد من الصراع."وقال مسؤول أمريكي يوم الخميس ان هناك مؤشرات على أن ايران تساعد سوريا في اخماد الاحتجاجات المناهضة للحكومة بتقديم المشورة في مجال مراقبة شبكة الانترنت وتعطيل عملها وبتدريب قوات الامن وبتوفير الامدادات لقوات مكافحة الشغب."وقالت جماعات حقوقية ان ما لا يقل عن 200 شخص لاقوا حتفهم في احتجاجات فرضت تحديا هو الاعظم على حكم الاسد المستمر منذ 11 عاما.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل