المحتوى الرئيسى

جمعة مليونية وصالح يدعو للحوار

04/15 17:20

توافد مئات الآلاف من اليمنيين على الساحات في مختلف المدن والمحافظات اليمنية للمطالبة بتنحي الرئيس علي عبد الله صالح وتقديمه للمحاكمة. وفي المقابل, دعا صالح أحزاب المعارضة للحوار من أجل أمن واستقرار البلاد. وقال الصحفي عارف أبو حاتم في اتصال مع الجزيرة من ساحة التغيير بصنعاء, إن حشودا كبيرة من المتظاهرين من عديد المحافظات بدأت في التوافد على ساحة التغيير. ومن جهته, طالب خطيب الجمعة في ساحة التغيير في صنعاء الرئيس اليمني بالاستجابة لنداءات شعبه "الذي ثار ثورة شبابية انضمت إليها مختلف الأحزاب ومكونات المجتمع المدني".وأكد الخطيب أن هناك هدفا رئيسيا واحدا وهو "الشعب يريد إسقاط النظام ومحاكمته على الدماء التي سفكها من دماء شعبه". وقال خطيب الجمعة إن الثورة حتما ستنتصر وسيطالب الشعب بثرواته التي نهبها صالح ومقربوه على حد تعبيره. وأكد أن النصر قريب وأن الثورة هي مجرد ساعات أو أيام وينتهي النظام. المتظاهرون طالبوا بمحاكمة صالح ورموز نظامه (الجزيرة)مليونية في تعزوفي تعز, تظاهر أكثر من مليون شخص عقب صلاة الجمعة في ساحة التحرير مطالبين بإسقاط النظام ومحاكمة رموز حكمه, كما طالبوا المجتمع الدولي بالضغط على النظام لإيقاف مجازره بحق المدنيين في كافة ساحات وميادين التغيير بمختلف محافظات الجمهورية.وذكرت مصادر للجزيرة أن 13 شخصا أصيبوا بجروح في هجوم "لبلاطجة" على المعتصمين في ساحة التحرير.وقال مراسل الجزيرة نت في تعز إن خطيب الجمعة بساحة الحرية طالب بنقل العمل الثوري إلى شتى مناحي الحياة للوصول إلى العصيان المدني الشامل مع الحفاظ على مسار سلمية الثورة, مؤكدا أن الترحيل ومحاكمة النظام ورموزه أصبحا مطلبا شعبيا ملحا.كما ذكرت الناشطة اليمنية بشرى المقطري في اتصال مع الجزيرة من تعز أن المدينة شهدت مسيرة كبيرة جدا ردا على محاولات الحزب الحاكم حشد مناصريه والخروج في مسيرات مضادة, لكنها أكدت أن الحزب لم يفلح في ذلك. صالح: أحزاب اللقاء المشترك قطاع طرق (الجزيرة-أرشيف)دعوة للحوارومن جهته, وصف الرئيس اليمني أحزاب اللقاء المشترك بقاطعي الطرق, داعيا إياهم إلى تحكيم ضمائرهم والدخول في حوار والتوصل إلى اتفاق من أجل أمن واستقرار البلاد. وطلب صالح في كلمته المقتضبة أمام الآلاف من أنصاره في ساحة السبعين إلى عدم الاستماع إلى ما تبثه الفضائيات "من كذب ودجل". وعلى صعيد آخر, أكد مندوب اليمن لدى جامعة الدول العربية عبد الملك منصور أن هناك شبها كبيرا بين الثوار في مصر والثوار في اليمن. وتابع "من أعجب الأشياء أن الرئيس علي عبد الله صالح هو الرئيس الوحيد الذي أرسل موفدا لمعمر القذافي خلال المواجهات بين الثوار والقذافي". وأوضح أن الرئيس اليمني لن يجد أمامه خيارات عديدة، فهو إما أن يقاتل مقتديا بالقذافي أو يرحل مقتديا بمبارك والرئيس التونسي المخلوع زين العابدين بن علي. إمدادات الكهرباءومن جهة أخرى, هاجم رجال قبائل محطة رئيسية للطاقة مما نتج عنه تأثر إمدادات الكهرباء في مدن صنعاء وتعز والحديدة وإب.واتهم مسؤول يمني المعارضة اليمنية, قائلا إن رجال القبائل يعملون لصالحها.وذكر المسؤول أن رجال القبائل يقطعون الطريق الرابط بين صنعاء ومأرب حيث توجد المحطة التي تعرضت للهجوم مما حال دون وصول المهندسين لإصلاح العطل.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل