المحتوى الرئيسى

أفراح بالغربية بعد إبعاد الشناوي

04/15 13:47

فرحة عارمة فى الغربية بعد التغييرات التي جرت علي المحافظين، والتي أدت لإبعاد عبد الحميد الشناوى المحافظ السابق للغربية . فلطالما وصف اهالي الغربية الشناوي بأنه صانع لأزمات مع الفلاحين وأبناء المحافظة، حيث كان في صدام دائم مع أبنائها مستمدا قوته بوصفه أحد رجال حبيب العادلى.وشهد ديوان المحافظة حالة من التوتر عند بعض رجال المحافظ وفى مقدمتهم محمد الشرقاوى مدير مكتبه الذي يتنقل معه في كل مكان، سواء كان مديرا لأمن الدقهلية أومحافظا للغربية وسعد منصور مستشار المحافظ للتموين .وكانت الفرحة عارمة في قرى تلبنت قيصر وكفر عصام وخرسيت ومنشأة الأوقاف مركز طنطا وشندلات مركز السنطة والمعتمدية مركز المحلة وكفر المحروق مركز كفر الزيات، والذين تصدوا له في أكثر من واقعة لأخذ أراضيهم لعمل مناطق صناعية وتجارية لم ينجح في إنشاء واحدة منها .ويعتبر أهالي المحلي، الشناوي بأنه صانع الأزمات مع الفلاحين وأنه تفرغ في تجهيز مكتبه بالمحلة الكبرى وصرف الملايين عليه وعلى حجرة نومه بالمكتب على غرار حجرة نوم العادلى وزير الداخلية، وأنه أقام صالة للمؤتمرات بتكلفة 3 ملايين جنيه ليستقبل فيها أحمد نظيف رئيس الوزراء على أنقاض حضانة الأطفال بديوان عام المحافظة ووضع فيها طفاية السجائر من النوع الفاخر بكلفة 450 جنيها للطفاية الواحدة. 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل