المحتوى الرئيسى

العفو الدولية تؤكد مقتل 200 ثائر فى سوريا

04/15 10:47

أعلنت منظمة العفو الدولية، الخميس، أن ما لا يقل عن 200 شخص قتلوا فى سوريا منذ بدء حركة الاحتجاج فى منتصف مارس، معظمهم برصاص قوات الأمن أو رجال شرطة بلباس مدنى. وقالت المنظمة التى تدافع عن حقوق الإنسان ومقرها لندن، فى بيان إنها تلقت لائحة اسمية بما لا يقل عن 200 شخص قتلوا خلال التظاهرات الاحتجاجية، ولكن "العدد الحقيقى (للقتلى) قد يكون أكبر بكثير"، مضيفاً أن "معظمهم قتلوا برصاص قوات الأمن أو برصاص مدنيين كانوا يتحركون إلى جانب قوات الأمن، ويطلقون الرصاص الحى، بالرغم من أن الحكومة تقول إن مجموعات مسلحة من المعارضة هى المسئولة عن سقوط القتلى". وقال مالكولم سمارت، مدير المنظمة للشرق الأوسط وشمال أفريقيا، إن "تأكيدات الحكومة أو نفيها لا تنم عن الحقيقة. هى تتعارض بشكل كبير مع إفادات حصلنا عليها من شهود فى مراكز الاحتجاجات فى درعا (جنوب) ودمشق واللاذقية (شمال غرب)، والآن فى بانياس (الساحل)". وتشهد سوريا منذ 15 مارس حركة احتجاج غير مسبوقة ضد النظام، وأوقع قمع المظاهرات عشرات الضحايا فى درعا (100 كلم إلى جنوب دمشق)، مركز الحركة الاحتجاجية، وبانياس (280 كلم شمال غرب دمشق)، واعتقلت السلطات عشرات الأشخاص.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل