المحتوى الرئيسى

حمزاوي: المؤسسة العسكرية ضمانة لانتقال السلطة

04/14 20:20

أسيوط- خاص: أكد د. عمرو حمزاوي مدير معهد كارنيجي للسلام بواشنطن أن المؤسسة العسكرية هي الضمان الوحيد والرئيسي لانتقال سلمي للسلطة، مشددًا على أنه يجب عدم الانتقاص من حقها أو التطاول عليها.   وأوضح خلال ندوة "هموم وتحديات الوطن في مرحلة الانتقال الديمقراطي"، ظهر اليوم بجامعة أسيوط، أن المؤسسة العسكرية انحازت للمواطنين منذ اللحظة الأولى ودورها الآن عظيم جدًّا؛ حيث تقوم بدور السلطة التنفيذية والتشريعية في مصر.   وقال حمزاوي: لولا أجواء الحرية التي نعيشها بعد ثورة 25 يناير ما كنتُ استطعت دخول جامعة أسيوط في ظل وجود الحرس الجامعي في عهد النظام البائد.   وأشار إلى ضرورة أن يتحرك المواطنون ويقتنصوا كل فرص أُتيحت أمامهم للممارسة السياسية، موضحًا أن الإعلام يُركِّز على المخاوف من مختلف القوى والتيارات ويترك الفرص الإيجابية، مطالبًا بإعادة هيكلة جميع مؤسسات الدولة الرئيسية على مرتكزات قانونية من خلال مبدأ المساءلة والمحاسبة  لشاغلي المناصب العامة.   وانتقد حمزاوي مطالبات البعض بأن يحاكم مبارك أمام محكمة عسكرية أو ثورية رغم ما عاناه الشعب المصري من تراث المحاكمة الاستثنائية في عهده، مرددًا: "لا بد أن ننتصر لدولة القانون".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل