المحتوى الرئيسى

شيخ الأزهر يعلن زيارة كنيسة «صول» الجمعة.. والكاهن: خطوة عزيزة

04/14 19:03

الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، أكد أنه سيزور «كنيسة الشهيدين» فى قرية صول بأطفيح، غداً السبت، لتقديم التهنئة للأخوة الأقباط على إعادة بنائها. وقال أمس: «سأشرب الشاى فى الكنيسة بعدما انتهت القوات المسلحة من بنائها فى زمن قياسى وقبل الموعد المحدد للتسليم»، مؤكداً أن الشريعة الإسلامية «تأمرنا بأن نتعامل مع غير المسلمين بمنتهى الود والرحمة». ودعا شيخ الأزهر إلى ضرورة حفاظ المواطنين دائماً على روح الوحدة الوطنية والمحبة التى يتسم بها الشعب المصرى. ويرافق شيخ الأزهر، خلال الزيارة، الدكتور عبدالله الحسينى هلال، وزير الأوقاف، وعدد من القيادات الدينية من الأزهر والأوقاف. وعبر القمص بلامون، راعى الكنيسة، عن سعادته بالزيارة، وأكد أنها تفرح الجميع وترسخ مبادئ وقيم التسامح. واستقبل آلاف الأقباط الذين توافدوا على حضور عظة أمس الأول «الأربعاء»، البابا شنودة، بابا الإسكندرية، بطريرك الكرازة المرقسية، بعاصفة من التصفيق، وهتفوا «بالطول بالعرض البابا زى الورد»، وأطلق عشرات السيدات الزغاريد ابتهاجاً بخروجه من المستشفى بعد إلغاء عظة الأربعاء قبل الماضى نظراً لإصابته بإغماءة بسيطة نقل على إثرها إلى المستشفى. بدا البابا، خلال العظة، مرحاً، ورد على سؤال لأحد الحضور بشأن إمكانية جلوسه على كرسى البطريرك، عندما وجد الكنيسة خاوية بعد إلغاء اجتماع الأربعاء قبل الماضى، بقوله: «يا ابنى كتير من الناس عايزين يقعدوا على هذا الكرسى»، وقوبل تعليق البابا أيضاً بعاصفة من التصفيق والزغاريد والهتاف والدعاء من الحضور بطول العمر. وأكد البابا أن الأوضاع المالية لمرتلى الكنائس «سيئة»، وطالب المجالس والقيادات الكنسية بتلبية احتياجات هؤلاء المرتلين، خاصة مع ظروف غلاء المعيشة، مؤكداً أنه سيتابع هذا الأمر بنفسه. وأعلن البابا شنودة عن عدم ذهابه لدير الأنبا بيشوى فى وادى النطرون لقضاء أسبوع الآلام كعادته فى عيد القيامة، وذلك لأسباب صحية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل