المحتوى الرئيسى

قيادى بحماس: مصر على الحياد فى قضية المصالحة

04/14 16:52

أكد القيادى البارز فى حركة حماس د.إسماعيل رضوان اليوم، الخميس، أن مصر تقف موقفا حياديا فى قضية المصالحة بين فتح وحماس، مشدداً على أن السلطات المصرية على أتم الاستعداد لمباركة أى اتفاق يتم بين الحركتين. وقال رضوان "إن هناك اتصالات تجرى فى الوقت الراهن بيننا وبين حركة فتح، من أجل إنهاء حالة الانقسام بشكل كامل"، مضيفا أن مصر أكدت دعمها لأى توافق بين حماس وفتح، ليتم بعدها دعوتنا إلى القاهرة للإعلان عن المصالحة بشكل رسمى، والسلطات المصرية قالت لنا "اذهبوا وتحاوروا فى أى مكان شئتم عربى أو إسلامى، فى الداخل أو فى الخارج، ونحن جاهزون لدعم ومباركة كل ما توصلتم إليه فى هذا الإطار". وحول الترتيبات لزيارة الرئيس محمود عباس "أبومازن" إلى غزة قال رضوان "إن الدعوة لا تزال قائمة، لكن يجب أن تسبق هذه الزيارة حوارات للانتهاء من الملفات العالقة، حوار محدود، وبسقف زمنى محدود عاجل وشامل يؤدى إلى الوصول لتفاهمات واضحة لتكون زيارة قمة ليصار إلى البناء عليها بعد ذلك". ورأى أن أى اتفاق مصالحة وتفاهمات يجب أن تؤدى فى النهاية إلى حلحلة مسألة الاعتقال السياسى والانتهاء من هذا الملف، وتوقيع اتفاق مصالحة ينهى حالة الانقسام القائمة منذ أربع سنوات، وقال إنه فى ظل استمرار الاعتقال السياسى والملاحقة الأمنية فى الضفة الغربية، لا أعتقد أن الأمور ستؤدى إلى نتائج إيجابية، وبالتالى لابد من تهيئة المناخات قبل أى شىء آخر. وتابع: "نحن نرحب ونحيى "أسطول الحرية 2" والذى سيسهم إسهاما واضحا فى كسر الحصار"، مشيرا إلى أن هذه القوافل تعبر عن حالة الإرادة الحرة للأمة العربية والإسلامية لكسر الحصار الظالم على قطاع غزة".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل