المحتوى الرئيسى

بلاغ للنائب العام ضد مخالفات بيع شركة "إيجوث"

04/14 15:53

كتب- حمدي عبد العال: اتهمت لجنة مكافحة الفساد بجماعة الإخوان المسلمين، أحمد نظيف رئيس مجلس الوزراء السابق، ومحمود محيي الدين وزير الاستثمار ورئيس الجمعية العامة للشركة القابضة للسياحة السابق، وعلي عبد العزيز رئيس الشركة القابضة للسياحة والفنادق والسينما، ونبيل علي سالم رئيس الشركة المصرية العامة للسياحة والفنادق "إيجوث"، وعلي فكري رئيس اللجنة العليا لتثمين أراضي الدولة بإهدار المال العام في بيع شركة "إيجوث".   جاء ذلك في بلاغٍ إلى المستشار عبد المجيد محمود النائب العام، حمل رقم 6382/2011م، وتقدَّم به جمال تاج الدين أمين لجنة الحريات بالنقابة العامة للمحامين، ود. فريد إسماعيل عضو الكتلة البرلمانية للإخوان في برلمان 2005م، وكشف أن شركة "إيجوث" تستحوذ على مساحات واسعة من الأراضي في مواقع أكثر من مميزة، وتتمتع بمميزات منحت لها عن طريق الدولة؛ بهدف إقامة وبناء مشروعات سياحية (فنادق ومنتجعات)، وتعتمد في أرباحها على خصخصة الإدارة، إلا أنه تم بيع أرض مساحتها 3.6 ملايين متر مربع في أرقى وأميز المواقع على الساحل الشمالي وعليها فندق سيدي عبد الرحمن التاريخي وعلى جانبيه 16 فيلا بقرار الجمعية العامة كأرض فضاء بدلاً من استثمارها كالمعتاد، ما أدَّى إلى إهدار المال العام.   وأوضح البلاغ أن البيع تم بإجراء مزاد علني شكلي فيما يشبه المسرحية الهزلية، وكان أبطالها قيادات في أمانة السياسات بالحزب الوطني وجمعية جيل المستقبل اللذين يترأسهما جمال مبارك.   وطالب البلاغ بإحالة المتهمين إلى المحاكمة بتهمم، منها الإضرار العمدي بالمال العام وتسهيل الاستيلاء عليه؛ وذلك ببيع شركة إيجوث التابعة للشركة القابضة للسياحة بمنطقة سيدي عبد الرحمن والبالغة مساحتها 3.6 ملايين متر مربع بسعر 160.5 جنيه للمتر بإجمالي سعر مليار جنيه، وهو ما يقل كثيرًا عن سعر المتر الحقيقي لهذه المنطقة المميزة والتي كان يمكن أن تدرَّ على الدولة مبالغ طائلة حال بيعها مجزأة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل