المحتوى الرئيسى

حمدى رسلان يكتب: الثورة بداية الحلم وليس نهايته

04/14 15:28

قد يتصور البعض أننا حققنا جميع أحلامنا بقيام ثورة الـ 25 من يناير، وأن السماء ستمطر ذهباً علينا بعد أن نتخلص من الفساد والمفسدين وبقايا النظام السابق، وأن هؤلاء هم من كانوا العقبة الرئيسية فى طريق التقدم نحو المستقبل لبلدنا الحبيبة مصر. ولكنى أرى أن العبء الأكبر يقع علينا نحن كمواطنين، فلا يوجد تنمية بدون عقولٍ تفكر وتبدع، وأيدى تعمل وتجتهد وسواعد تبنى، فالنظر إلى الأمام وحده لا يكفى، بل يجب أن نخطط ونرسم طريقاً مستوياً تسير عليه خطواتنا نحو مستقبل أفضل لنا ولبلدنا. فمثلاً قبل أن ندعوا المستثمرين للاستثمار فى مصر، يجب أن نهيئ لهم المناخ المناسب لذلك، من عودة الأمن إلى طبيعته، ووجود طبقة عريضة من العمالة المدربة فى كافة المجالات، وتشريع بعض القوانين التى تشجع المستثمرين على الاستثمار فى بلدنا، كما يجب أن تعود الثقة لرجال الأعمال المصريين، وأن ننفى عنهم تهمة أن كل رجل أعمال فاسد، فيوجد الكثير من رجال الأعمال الشرفاء، الذين خدموا البلد بمشروعات مفيدة. وكذلك نصلح من أنفسنا لنكون فاعلين فى مجتمعنا، ولا نصمت على ظلم أو فساد، وأن نتمسك بكافة حقوقنا فى المواطنة، وأن نؤدى ماعلينا من واجبات نحو بلدنا، وأن نضع مصلحة مصر قبل مصالحنا الشخصية، وأن نستمع للرأى الآخر، ولا نحجر على آراء من يخالفونا، ولا نرشى أو نرتشى. وعلى خط متوازى مع ما ذكرته، يأتى تطوير التعليم بجميع مراحله، فالتحصيل التراكمى لمقررات كثيرة لم يعد يفيد، بل يجب أن يقيّم الطالب باستمرار من أساتذته، وأن نترك له مساحة لتطبيق ما درسه من خلال توفير الإمكانيات فى المدارس والجامعات، وأن نربط بين التعليم وسوق العمل، وأن نهتم بالتعليم الفنى ونطوره ليكون السواد الأعظم من المنظومة التعليمية، فلا يوجد وطن على وجه الأرض جميع مواطنيه أطباء ومهندسون وعلماء وعباقرة، بل إن العمالة الفنية الماهرة والمتعلمة والمثقفة هى الأرضية السليمة لنجاح أى ثورة صناعية أو زراعية بمصر. مصر بعد ثورة 25 يناير أصبحت مثل لوحة من القماش الأبيض كبيرة جداً، وكلُُ منا يمسك بريشة وألوان ليرسم جزء من هذه اللوحة الكبيرة، لتكتمل فى النهاية اللوحة، فمنا من رسم جزء صغيرا من اللوحة، ومنا من رسم جزء كبيرا، المهم أن كل مواطن شارك فى رسم هذه اللوحة، لتكون فى النهاية تحفة فنية تجذب الأنظار إليها، ويتم بعد ذلك إمضاءها من صنّاعها أو فنّانيها بكلمة واحدة هى "المصريين".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل