المحتوى الرئيسى

شيخ الأزهر يعيد راتبه لخزانة الدولة؟!

04/14 13:34

مساهمة منه في دعم الاقتصاد المصري، قرر شيخ الأزهر الأستاذ الدكتور أحمد الطيب التبرع براتبه منذ توليه المنصب لصالح دعم الاقتصاد المصري.ومن جانبها أعلنت وزارة المالية المصرية في بيان تسلمها بالفعل شيكاً بجميع المبالغ المالية التي تقاضاها راتباً منذ توليه مسئولية مشيخة الأزهر الشريف في مارس 2010.وأشار البيان ان الشيك بقيمة 37647 جنيها مصريا، وهو مجموع راتب شيخ الأزهر في الـ12 شهراً الماضية، وان الشيخ قد طلب رد المبلغ كاملا إلى الخزانة العامة للدولة ليتم إعادتها مجددا إلى حسابات وزارة المالية لدى البنك المركزي والخاصة بالموازنة العامة للدولة.والمثير للدهشة أن الشيخ الجليل قد ناشد وزير المالية وقف إصدار راتبه من الأزهر طيلة تواجده في منصبه، رغبة منه في القيام بخدمة الأزهر الشريف ومجال الدعوة الإسلامية دون الحصول على أجر محتسبا الثواب والأجر عند الله.يذكر أن مستشاري الأزهر في مختلف المجالات القانونية والتعليمية والمالية وفي مجال الحوار بين الأديان ومجال الدعوة، لا يتقاضون أي مبالغ مالية من الأزهر حيث إن جميعهم أساتذة جامعات يقدمون علمهم لخدمة الوطن دون الحصول على أجر.ويأتى موقف شيخ الأزهر ليثبت للعالم أجمع آن مصر مازالت تزخر برجالها الشرفاء بعيدا عن قضبان سجن طرة ونزلائه.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل