المحتوى الرئيسى

فرنسا لا تؤيد حاليا تسليح المعارضة في ليبيا

04/14 15:50

برلين (رويترز) - أعلن الان جوبيه وزير الخارجية الفرنسي يوم الخميس أن بلاده لا تؤيد في الوقت الراهن تسليح المعارضة الليبية التي تقاتل القوات الموالية للزعيم الليبي معمر القذافي.وأضاف جوبيه أن التدخل العسكري الذي يقوده الغرب بتفويض من الامم المتحدة لن يكون كافيا في حد ذاته لانهاء حكم القذافي الممتد منذ 41 عاما وانه من الضروري التوصل الى حل سياسي.وسئل جوبيه عما اذا كان ان ينبغي ان يسلح حلف شمال الاطلسي المعارضة فقال "فرنسا لا تفكر في هذا حاليا."وأكد جوبيه الذي يزور برلين لحضور اجتماع وزراء خارجية الحلف على الحاجة الى حل سياسي للازمة الليبية حيث أخفقت ثلاثة أسابيع من الضربات الجوية للحلف في انهاء الجمود في الموقف بين المعارضة المسلحة وقوات القذافي.وأردف "اعتقدنا ان التدخل العسكري كان ضروريا... انه مستمر... لكن لن يكون هناك حل عسكري للمشكلة .. يمكن فقط أن يكون هناك حل سياسي."وقال جوبيه ان الخلاف الوحيد مع المانيا بشأن ليبيا يتمثل في كيفية اجبار القذافي على الرحيل. وقال "الخلاف في الرأي يتعلق بأسلوب تحقيق هذا الهدف."وقال مصدر في الرئاسة الفرنسية في وقت متأخر ليل الاربعاء عقب اجتماع فرنسي بريطاني بشأن ليبيا ان باريس لا تعتزم البدء في تسليح المعارضة الليبية لكنها لا تعارض اقدام أطراف أخرى على القيام بذلك.وذكر المصدر "لا يبدو ضروريا حاليا لان المجلس الوطني الانتقالي لا يواجه مشكلات في الحصول على الاسلحة التي يحتاجها والاصدقاء الذين يدربونه على استخدامها." وأضاف ان فرنسا تعتقد ان قرار الامم المتحدة رقم 1973 يسمح بتسليح المعارضة.وتابع "لا نقوم بذلك. ولا البريطانيون على حد علمي... هذا قرار اتخذ لكن هذا لا يعني اننا نعارض من يقوم بذلك."

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل