المحتوى الرئيسى

الجزائر تتهم الثوار الليبيين بتدبير مؤامرة ضد مصالحها

04/14 07:19

الجزائر: قال وزير الداخلية الجزائري دحو ولد قابلية, في تصريح له يوم الاربعاء ان "الثوار الليبيين يعتبرون ان من لم يقف معهم فهو ضدهم ... والجزائر لم تنحز لأي طرف".بينما نددت الخارجية الجزائرية باتهامات الثوار الليبيين لها بالسماح بإدخال المرتزقة إلى ليبيا للانضمام لصفوف العقيد الليبي معمر القذافي.وفي بيان سابق لوزارة الخارجية , اعتبرت الجزائر انها متهمة "بغير وجه حق" في "دعم مزعوم لنشاط المرتزقة في ليبيا" وهو الاتهام الذي وجهه كذلك القيادي الاسلامي الجزائري عباسي مدني اللاجئ بالدوحة.ووصفت الخارجية الجزائرية الهجوم بانه «غير مسئول» مؤكدة أنه ياتي ضمن إطار السعي لإقحام السلطات الجزائرية في الصراع بليبيا بأي ثمن.وأضافت في البيان: "هذا يجعلنا نتساءل عن تصاميم ودواعي الاشخاص الذين يقفون وراء هذه المؤامرة ضد بلد ذنبه الوحيد هو رفض التدخل في الشؤون الداخلية الليبية".وطالبت الجزائر الثوار بالإعلان عن دلائل على هذه الاتهامات، وذلك بعدما قال الإتحاد الأفريقي أن الاتهامات تتعلق "بتلاعب واضح" و"دعاية".وذكر بيان وزارة الخارجية الجزائرية بالاسم رئيس المجلس الوطني الانتقالي الليبي مصطفى عبد الجليل، الذي اطلق هذه الاتهامات.وجاءت الأزمة بين الجزائر والثوار, بعد إعلان الأخير أسر 15 مرتزقا وقتل ثلاثة آخرين قالوا إنهم جزائريون.وكان عبد الحفيظ غوقة الناطق الرسمي باسم المجلس الوطني الانتقالي قد انتقد الجزائر واتهمها بالتواطؤ مع نظام القذافي ومد قواته بالوقود.تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الخميس , 14 - 4 - 2011 الساعة : 4:12 صباحاًتوقيت مكة المكرمة :  الخميس , 14 - 4 - 2011 الساعة : 7:12 صباحاً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل