المحتوى الرئيسى

الأزمة فى مصر تنذر بالأسوأ

04/14 10:46

بقلم: بوعاز بسموت 14 ابريل 2011 10:37:18 ص بتوقيت القاهرة تعليقات: 0 var addthis_pub = "mohamedtanna"; الأزمة فى مصر تنذر بالأسوأ  منذ عدة أيام تحدث حسنى مبارك لا كى يعود إلى السلطة وإنما دفاعا عن نفسه. إن مصر كلها فى أزمة، الجيش والحكومة والاقتصاد وشباب الثورة والحزب الحاكم السابق والمرشحون للرئاسة. كل شىء يغلى وثمة تخوف من زلزال جديد قوى. فى هذا الوقت يحافظ الإخوان المسلمون على هدوئهم، فهم يشكلون بديلا سياسيا صامتا وممكنا فى نظام سياسى غير مستقر.لم ينجح ائتلاف شباب الثورة الذى تمكن من الاطاحة بمبارك فى إيجاد زعيم له ويشاهد هؤلاء الشباب كيف يحظى حزب مبارك والإخوان المسلمون، اللذان كانا حتى وقت قريب من ألد الأعداء، بالضوء الأخضر من القيادة العسكرية العليا فى مصر. صحيح أن الجيش قبل بالتغيير وأرسل مبارك وعائلته إلى شرم الشيخ، لكنه لن يقبل بالتخلى عن قوته ولا عن مكاسبه أو امتيازاته.هناك فى إسرائيل من تحمس لأن «ربيع الشعوب العربية» ولا سيما فى مصر لم يأت على ذكر إسرائيل. لكن تطورات الأسبوع الماضى فى مصر أثبتت أن هذه الحماسة كانت فى غير وضعها. فقد هاجم عمرو موسى الأمين العام لجامعة الدول العربية وأحد المرشحين لمنصب الرئاسة أمس الأول إسرائيل وسياساتها فى الجامعة الأمريكية فى القاهرة، مذكرا أنه استبعد عن منصب وزارة الخارجية سنة 2001 بسبب مواقفه المعادية لإسرائيل. فى المقابل تظاهر نحو 2000 شخص بالقرب من السفارة الإسرائيلية فى القاهرة مطالبين بإغلاقها.فى إسرائيل من يتخوف من أن يتحول السلام مع مصر إلى إطار من دون صورة وفى هذه الأثناء تتحول مصر كلها إلى صورة من دون إطار.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل